وزير الدفاع العراقي يعلن قرب تحرير الرمادي   
الخميس 6/10/1436 هـ - الموافق 23/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:04 (مكة المكرمة)، 6:04 (غرينتش)

أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي -أمس الأربعاء- قرب تحرير مدينة الرمادي بمحافظة الأنبار (غرب)، مؤكدا أن القوات العراقية حققت تقدما في جميع محاور المحافظة خلال حربها ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال العبيدي، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس في الأنبار "سنكون خلال فترة قريبة جدا على حدود الرمادي، وستبدأ المرحلة الثانية من المعركة الأساسية لتحرير المدينة، بجهود القوات الأمنية المشتركة، وأبناء الحشد الشعبي والعشائر"، وفقا لما نقلته وكالة الأناضول.

وأضاف العبيدي -أثناء زيارة تفقدية للقوات العراقية في المحافظة- "أن القوات العراقية تصدت لتنظيم الدولة في صلاح الدين، والأنبار، وقتلت العشرات منهم"، لافتا إلى أن "القوات الأمنية العراقية حققت تقدما، وكان لديهم استعداد للاستمرار للوصول إلى حدود مدينة الرمادي، لكن الخطة العسكرية تستوجب التأني في بعض الأحيان".

وأشار العبيدي إلى أن "المعركة لا يمكن أن تسير دون غطاء جوي"، وأن الظروف الجوية حيث ارتفاع درجات الحرارة أعاقت الطيران من القيام بواجبه بالشكل الصحيح، لهذا السبب كان هناك تأن في العمليات العسكرية وليس توقفا، على حد تعبيره.

وتحاول قوات عراقية مدعومة بأعداد كبيرة جدا من مليشيا الحشد الشعبي وأبناء العشائر استعادة السيطرة على مناطق تقع بأطراف الرمادي، في محاولة للتقدم باتجاه المدينة واستعادتها من تنظيم الدولة الذي ما زال يحكم سيطرته عليها.

وكانت وزارة الدفاع العراقية قد أعلنت قبل نحو أسبوعين انطلاق العمليات العسكرية لتحرير الأنبار من سيطرة تنظيم الدولة بعد نحو شهرين على إرسال تعزيزات من الجيش ومليشيا الحشد الشعبي إلى المحافظة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة