القس روبرتسون يتهم الإسلام بالتحريض على الحروب   
الأربعاء 1423/9/22 هـ - الموافق 27/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

القس جيري فالويل يلقي إحدى مواعظه (أرشيف)
هاجم المبشر الإنجيلي بات روبرتسون الإسلام مجددا بعد أن أثارت تصريحاته السابقة موجة احتجاجات كبيرة داخل وخارج الولايات المتحدة.

وقال مؤسس الائتلاف المسيحي وهو مجموعة ضغط سياسية دينية محافظة في حديث لشبكة
(CNN) الأميركية إن الإسلام دين يشجع على الحروب وعلى قتل اليهود وما وصفه بالشيطان الأكبر أميركا. وأضاف أن النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) دعا إلى قتل الكفار وقال إن اليهود هم أحفاد القردة والخنازير.

غير أن روبرتسون الذي يدير اليوم محطة التلفزيون كريستيان برودكاستينغ نتوورك أقر بأن هنالك ملايين المسلمين المحبين للسلام مؤكدا أنه هو نفسه يقيم علاقات سلمية جدا مع الكثير من المؤمنين بالإسلام. وقد أدلى الكثير من المبشرين من اليمين المسيحي ومنهم بات روبرتسون وجيري فالويل وفرانكلين غراهام في الأشهر الأخيرة بالعديد من التصريحات الشديدة اللهجة حيال الإسلام.

وقبل أسبوعين, أثار روبرتسون جدلا كبيرا عبر تصريحه بأن المسلمين يريدون إبادة اليهود وأنهم أسوأ من النازيين. لكن الرئيس الأميركي جورج بوش أعلن في اليوم التالي رفضه لهذه التصريحات معتبرا أن الإسلام دين مسالم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة