حافلة تركية تتعرض لهجوم بسوريا   
الاثنين 25/12/1432 هـ - الموافق 21/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:15 (مكة المكرمة)، 10:15 (غرينتش)

صحيفة فاتان قالت إن السائق تمكن من الوصول إلى نقطة الحدود رغم جراحه(الفرنسية-أرشيف)
أفادت وسائل إعلام تركية بأن حافلة تقل حجاجا أتراكا تعرضت لهجوم قرب مدينة حمص المضطربة وسط سوريا، مما أدى إلى إصابة شخص على الأقل هو السائق.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة فاتان عن مصادر لم يسمها في وزارة الخارجية التركية أن حافلة كانت تقل حجاجا أتراكا تعرضت لهجوم.

ومعلوم أن حمص تشهد حاليا أشرس المواجهات بين المحتجين على نظام الرئيس بشار الأسد ومنشقين عن الجيش السوري من جهة وقوات الجيش والأمن من الجهة الأخرى.

وأشار المصدر إلى أن سائق الحافلة أصيب بالهجوم لكنه تمكن من الوصول إلى نقطة الحدود التركية.


إلا أن قناة NTV التركية قالت إن السائق وأحد الحجاج أصيبا جراء إطلاق النار على الحافلة بعد مرورها على أحد الحواجز. كما نشرت وكالة دوغان الخاصة صورا لزجاج الحافلة المهشم أثناء دخولها الأراضي التركية.

وقال بعض الحجاج لوكالة رويترز إنهم أمروا بالترجل من قبل ثمانية مسلحين لا يلبسون زيا رسميا على أحد الحواجز, بينما أشار مسافر آخر إلى أن أحد المسلحين أطلق النار عشوائيا على الحافلة بعد مرورها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة