الجيش النيبالي يقتل 27 مسلحا ماويا   
الأربعاء 1422/12/14 هـ - الموافق 27/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي نيبالي يقوم بالحراسة عند حاجز في كتماندو إثر هجوم شنه مقاتلون ماويون على مراكز حكومية (أرشيف)
قتلت القوات النيبالية ما لا يقل عن 27 مسلحا ماويا في عمليات تمشيط قام بها الجيش شمالي وغربي البلاد خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وذكرت وزراة الدفاع النيبالية في بيان لها أن الجيش قتل 14 مسلحا ماويا أمس، سقط منهم ثمانية في منطقة كاليكوت الغربية وأربعة آخرون في منطقة باجهانغ شمالي غربي البلاد، في حين لقي آخران حتفهما في منطقة غورخا غربي البلاد.

وأشار البيان إلى أن 13 مسلحا ماويا قتلوا على يد قوات الأمن صباح الثلاثاء في منطقتين غربي نيبال. ويأتي الإعلان عن مقتل المسلحين الماويين في وقت تظاهر فيه أكثر من 80 ناشطا في مجال حقوق الإنسان في العاصمة كتماندو وطالبوا الحكومة والمسلحين الماويين بإنهاء دوامة العنف واستئناف محادثات السلام.

وكانت محادثات السلام الهشة بين الجانبين انهارت قبل ثلاثة أشهر بعد أن خرق المسلحون الماويون وقفا لإطلاق النار بين الجانبين إثر رفض الحكومة تقديم أي تنازلات بشأن مستقبل الملكية في نيبال.

وقد أقر البرلمان النيبالي الأسبوع الماضي خطة حكومية لتمديد العمل بحالة الطوارئ -التي فرضت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي لمواجهة هجمات المسلحين الماويين- في المملكة لمدة ثلاثة أشهر.

يذكر أن المقاتلين الماويين يسعون منذ عام 1996 للإطاحة بالنظام الملكي الدستوري في نيبال وإقامة جمهورية شيوعية مكانه. وقد أسفرت الحرب التي يقودها المسلحون الماويون على الحكومة منذ ذلك الوقت عن مقتل أكثر من 2800 شخص، بينهم أكثر من 400 قتيل سقطوا منذ 16 فبراير/شباط الجاري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة