تطوير أسلوب جديد لعلاج السرطان بالإشعاع   
السبت 1424/8/16 هـ - الموافق 11/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طورت شركة سيمنس الصناعية الألمانية علاجا بالإشعاع البالغ الدقة ليكون علاجا لمرضى سرطان الدم والأطفال بشكل تجاري، وقد يصل إلى المستشفيات خلال ثلاث سنوات.

وقال مسؤول تنفيذي يعمل في القسم الطبي بالشركة إن هذه التكنولوجيا والتي اشترت سيمنس ترخيصها تستهدف بشكل دقيق الأورام التي كانت في السابق أخطر من أن يتم علاجها بالإشعاع.

وأوضح هيرمان ريكورات نائب الرئيس التنفيذي الطبي بالشركة "نحن نتحدث بشكل أساسي عن أورام خلايا الغضاريف وعنق الدماغ والعين وسرطان الأطفال".

وأضاف أن ما بين 5 و10% من الأورام السرطانية الأخرى سيمكن علاجها بالنوع الجديد من الإشعاع. ويدمر هذا الأسلوب الخلايا السرطانية من خلال إطلاق ما يسمى "بايونات" ثقيلة عليها بسرعة كبيرة جدا.

وطور هذه التكنولوجيا المعهد الألماني للأبحاث الفيزيائية (جي إس آي) مع المركز الألماني لأبحاث السرطان وجامعة هايدبرغ، وتم اختبارها في مدينة دارمشتات الألمانية.

وقال جي إس آي وسيمنس في بيان مشترك "لقد عولج بهذا الأسلوب وبشكل ناجح ما يقرب من 200 مريض منذ 1997"، وأكد أحد المختصين وهو يورجين ديبوس من جامعة هايدبرغ أن "النتائج فاقت توقعاتنا بعد أن تمكنا من ملاحظة رد فعل سريع جدا ودائم للأورام في هؤلاء المرضى".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة