مصرع نائب المدعي العام العسكري للقوقاز الشمالي   
الاثنين 1422/9/18 هـ - الموافق 3/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لقي نائب المدعي العام العسكري للقوقاز الشمالي رومان غريغوريان مصرعه بالرصاص مساء أمس في مدينة آرغون على مسافة 15 كلم شرقي العاصمة الشيشانية غروزني، في هجوم ألقي فيه باللائمة على المقاتلين الشيشان المطالبين بانفصال الجمهورية عن الاتحاد الروسي.

وقالت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء أن مسلحين مجهولين فتحوا نيران أسلحتهم الأوتوماتيكية على السيارة التي كانت تقل غريغوريان قرابة الساعة 15.00 بتوقيت غرينتش من مساء أمس مما أدى إلى مقتله على الفور. كما أصيب سائقه بجروح بالغة نقل على أثرها إلى مستشفى خان قلعة حيث توجد قاعدة فدرالية روسية مهمة.

ونقلت الوكالة عن مصادر عسكرية روسية في الشيشان قولها إن عملية الاغتيال قد أعدت مسبقا من قبل المقاتلين الشيشان. وتم فتح تحقيق جنائي في القضية. يشار إلى أن القوات الروسية تسيطر على القسم الأكبر من الأراضي الشيشانية ومنها العاصمة غروزني منذ دخولها إلى هذه الجمهورية القوقازية في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول عام 1999.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة