الإضراب يؤجل انطلاق دوري إيطاليا   
الجمعة 28/9/1432 هـ - الموافق 26/8/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:42 (مكة المكرمة)، 14:42 (غرينتش)

مدرجات ملعب نادي أودينيزي وغيره من ملاعب إيطاليا ستظل بلا جماهير بسبب الإضراب (الفرنسية)

أكدت نقابة لاعبي كرة القدم في إيطاليا اليوم الإضراب وعدم خوض المرحلة الأولى من الدوري المقررة غدا وبعد غد الأحد، لعدم التوصل لاتفاق مع الأندية العشرين في الدرجة الأولى لتوقيع عقد اتفاق جماعي جديد.

ورفضت الأندية اقتراح اللاعبين الأخير باعتماد اتفاق مؤقت حتى 30 يونيو/ حزيران 2012، ليأتي إعلان الإضراب على لسان نقيب اللاعبين داميانو تومازي.

وتتخاصم رابطتا اللاعبين والأندية حول بعض المشاكل ومنها النقاش حول مدة عقود اللاعبين، وكذلك حق اللاعبين في  التدريب مع فرقهم حتى وإن لم يكن ذلك متوافقا مع رغبة المدرب.

وكان رئيس الاتحاد جانكارلو أبيتي اقترح إنشاء صندوق بقيمة عشرين مليون يورو لمواجهة أي نقص في "ضريبة التضامن" لفترة 2011-2013، والتي هي مصدر النزاع. ويختلف اللاعبون مع الأندية على نقطتين، وبشكل أساسي على دفع تلك الضريبة.

مطالب اللاعبين
وتريد الأندية أن يدفع اللاعبون الضرائب، لكن اللاعبين لا يريدون أن يكونوا الفئة الوحيدة بإيطاليا التي تدفعها، لذا يطالبون بقانون جديد في موضوع الضرائب.

ويقول اللاعبون إن زملاءهم الذين يواجهون نزاعات بمنتصف عقودهم يجب ألا يتمرنوا بعيدا عن الفريق الأول، ويعارضون خطط إلغاء السنوات الأخيرة من عقود اللاعبين المتورطين في النزاعات.

وبهذا الاضراب، تكون إيطاليا الدولة الثانية بأوروبا الغربية التي تواجه هذه المشكلة، بعد تأجيل المرحلة الأولى من الدوري الإسباني بسبب إضراب اللاعبين الأسبوع الماضي.

وقد يسفر الإضراب عن تأجيل نهاية الدوري الإيطالي إلى 13 مايو/ أيار 2012 أي قبل أقل من شهر على انطلاق فعاليات كأس أمم أوروبا القادمة (يورو 2012).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة