تشيني بالشرق الأوسط بحزمة أجندة على رأسها إيران   
الاثنين 1429/3/10 هـ - الموافق 17/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 9:52 (مكة المكرمة)، 6:52 (غرينتش)

جولة تشيني الشرق أوسطية بدأت اليوم وتشمل ست دول (الفرنسية)

يبدأ ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي اليوم الاثنين جولة تشمل ست دول شرق أوسطية قالت مصادر أميركية إن النووي افيراني سيكون في صلبها، كما تهدف لبحث ارتفاع أسعار النفط ودفع مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين والسعي للحصول على دعم لموقف واشنطن بالعراق الذي تحل بعد أيام الذكرى الخامسة لاحتلاله.

وتشمل جولة تشيني التي تستمر تسعة أيام السعودية وسلطنة عُمان وتركيا والأراضي الفلسطينية وإسرائيل، إضافة إلى زيارة العراق الذي درج المسؤولون الأميركيون على زيارته بدون سابق إنذار.

وقال جون هانا المستشار الأمني لتشيني إن الجهود الأميركية المتواصلة بالعراق ستكون محل نقاش خلال الزيارة، مضيفا أن نائب الرئيس سيبحث سلام الشرق الأوسط وإيران والوضع بسوريا ولبنان وما أسماه العنف بغزة وموضوع الطاقة.

وتشيني هو أرفع مسؤول أميركي يزور الأراضي الفلسطينية وإسرائيل بعد الرئيس بوش الذي سجل أول زيارة له إلى هناك، في إطار دفع المفاوضات التي بدأت بين الطرفين بمؤتمر أنابوليس الذي عقد برعاية أميركية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

ماكين التقى برهم صالح ببغداد وسيزور إسرائيل وبريطانيا (رويترز) 
جولة ماكين
في هذه الأثناء التقى المترشح الجمهوري للرئاسة الأميركية برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي في بغداد خلال زيارة يعتقد أن لها صلة بمستقبل الوجود الأميركي بهذا البلد، في حال فوز جون ماكين بانتخابات الرئاسة المقررة في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وذكرت مصادر السفارة الأميركية في بغداد أن ماكين سيلتقي قائد القوات بالعراق الجنرال ديفد بتراوس.

ويرافق ماكين -وهو سناتور جمهوري وعضو بلجنة القوات المسلحة بالكونغرس- السناتور المستقل جوي ليبرمان والسناتور الجمهوري ليندسي غراهام.

وستشمل جولة المترشح الجمهوري إسرائيل وفرنسا، وبريطانيا التي سيلتقي رئيس وزرائها غوردون براون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة