مقتل إسلامي في اشتباكات مع شرطة بلغراد   
السبت 1428/4/4 هـ - الموافق 21/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:10 (مكة المكرمة)، 21:10 (غرينتش)
بلغراد كثفت ملاحقتها لمشتبه بهم بعد عثورها على أسلحة بمعسكر مؤخرا (الفرنسية أرشيف)
قالت السلطات الصربية إن الشرطة قتلت بالرصاص زعيم جماعة "وهابية"، فيما جرح آخران أحدهما شرطي في اشتباكات بين الطرفين جنوبي بلغراد.

وأوضحت الشرطة أن الاشتباكات وقعت قرب منطقة نوفي بازار جنوبي بلغراد عندما حاول عناصرها اعتقال المشتبه به إسماعيل برونتيش الذي يشتبه بأنه قائد مجموعة تحمل اسم "الوهابيين" واثنين من عناصرها.

وأضافت أنه أثناء عملية الاعتقال أطلق المشتبه بهم النار على الشرطة من منزل كانوا يعتصمون داخله, وألقوا قنبلة يدوية على قوات الأمن فأصيب شرطي بجروح.

من جانبه اتهم مسؤول بالأمم المتحدة برونتيش وشخصا آخر بأنهما "كانا يخططان لهجمات انتحارية محتملة بالقنابل على مساجد في نوفي بازار".

يأتي الحادث بعد اعتقال أربعة من منطقة سندزاك في 17 مارس/ آذار الماضي للاشتباه بانتمائهم لنفس المجموعة في معسكر جنوبي العاصمة.

وقالت الشرطة حينها إنها عثرت في المعسكر على كمية كبيرة من المتفجرات والأسلحة والذخيرة والقنابل, حيث تمكن برونتيش من الفرار أثناء تلك العملية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة