روحاني: التحالف ضد تنظيم الدولة مثير للسخرية   
الخميس 25/11/1435 هـ - الموافق 18/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:48 (مكة المكرمة)، 22:48 (غرينتش)
أدان الرئيس الإيراني حسن روحاني ما وصفه بوحشية تنظيم الدولة الإسلامية وقتله لأناس أبرياء، لكنه اعتبر أن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد هذا التنظيم مثير للسخرية.
 
وقال روحاني في مقابلة تلفزيونية مع شبكة تلفزيون "أن بي سي" الأميركية إن أفعال تنظيم الدولة تنتهك المبادئ الإسلامية، مضيفا أنه "من وجهة نظر المبادئ والثقافة الإسلامية فإن قتل نفس بريئة يعادل قتل الناس جميعا"، لذلك فإن "قتل وذبح أناس أبرياء هو في الواقع أمر مخجل ومبعث قلق وأسف لكل البشر".
 
وشكك الرئيس الإيراني بجدوى قرار الرئيس الأميركي باراك أوباما بجدوى شنِّ ضربات جوية ضد التنظيم، وتساءل "هل الأميركيون خائفون من تكبد خسائر بشرية على الأرض في العراق؟ هل هم خائفون من أن يقتل جنودهم في معركة يدعون إنها ضد الإرهاب؟".
 
من جهته اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في كلمة ألقاها في واشنطن أمام مركز دراسات الأربعاء أن تنظيم الدولة -الذي وصفه بالظاهرة الخطيرة- لا يمكن دحره أو استئصاله فقط بالضربات الجوية.
 
وتأتي تصريحات روحاني وظريف بعد ذبح تنظيم الدولة الصحفيين الأميركيين جيمس فولي وستيفن سوتلوف اللذين كان يحتجزهما رهينتين في سوريا.

ونشرت الأسبوع الماضي أيضا لقطات فيديو قيل إنها تظهر ذبح الرهينة البريطاني ديفد هينز، وأفادت تقارير أن التنظيم قتل رهائن آخرين.

ومن المنتظر أن يتوجه روحاني الأسبوع القادم إلى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث من المتوقع أن يتركز كثير من النقاش على كيفية التصدي لتنظيم الدولة الذي يسيطر على مناطق واسعة في سوريا والعراق.

وتحاول الولايات المتحدة بناء تحالف دولي لمحاربة التنظيم، لكن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي قال قبل يومين إنه رفض عرضا من واشنطن لإجراء محادثات بشأن المسألة.

ويقول أوباما إن أربعين دولة تعهدت حتى الآن بالمساعدة. وقال البيت الأبيض إن من المتوقع أن يجتمع أوباما مع فريق الأمن القومي الأميركي قريبا لبحث مناقشات الأمم المتحدة بشأن تنظيم الدولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة