واشنطن بوست: الشرطة مقصرة في حماية المعالم الأميركية   
الاثنين 1429/1/27 هـ - الموافق 4/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:59 (مكة المكرمة)، 11:59 (غرينتش)

تمثال الحرية في أميركا (رويترز-أرشيف)
قالت صحيفة واشنطن بوست الأميركية اليوم الاثنين إن قوات شرطة بارك الأميركية المكلفة بحراسة المعالم العامة في البلاد فشلت في توفير الحماية لتمثال الحرية وبناء لينكولن التذكاري وغيره، ما يجعلها هشة أمام الهجمات الإرهابية.

وأرجع التقرير، الذي حصلت الصحيفة على نسخة منه قبل نشره، هذا الفشل إلى انخفاض المعنويات لدى الشرطة والقيادة الضعيفة والتنظيم السيئ.

كما أن هذه القوات تعاني من قلة الأعداد المدربة والمجهزة بشكل جيد، بحسب التقرير الذي أعده المفتش العام بوزارة الداخلية.

ويتضمن التقرير صورة لأحد أفراد الشرطة وهو يغط في النوم في عربة الدورية أمام بناء جيفرسون التذكاري، كما يتطرق إلى أحد الأفراد وهو يقوم بحل الكلمات المتقاطعة وتفاصيل أخرى.

قائد قوات بارك دوايت بيتيفورد دافع عن أداء مجموعته في مكالمة هاتفية مع الصحيفة قائلا إنه ورث بعضا من هذه المشاكل عندما تولى منصبه عام 2004، وردا على اتهام يقضي بغياب الحماية المناسبة عن المباني التذكارية، قال "إنها لا تزال قائمة في مكانها".

هذا التقرير، تقول الصحيفة، هو جزء من التحليل الحكومي المستمر للأمن الخاص بالمناطق التاريخية بعد أحداث 11سبتمبر/أيلول 2001.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة