مظاهرات في مصر بختام أسبوع "الثورة تطارد الانقلاب"   
الجمعة 1436/8/25 هـ - الموافق 12/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 8:49 (مكة المكرمة)، 5:49 (غرينتش)

خرجت الليلة الماضية مظاهرات رافضة للانقلاب في محافظات مصرية عدة، رفع خلالها المتظاهرون شعارات رابعة مطالبين بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي إلى الحكم، وذلك في ختام ما أسماه ناشطون أسبوع "الثورة تطارد الانقلاب" الذي دعا له تحالف دعم الشرعية.

ففي شبرا الخيمة وأبو النمرس وكرداسة بمحافظة الجيزة، خرجت مسيرات ردد خلالها المشاركون هتافات تطالب برحيل "حكم العسكر"، والقصاص من قتلة الثوار، وإلغاء أحكام الإعدام الصادرة ضد الرئيس المعزول وبعض قيادات جماعة الإخوان المسلمين.

كما نظمت جموع من رافضي الانقلاب مظاهرات في منطقتي المنصورية والهرم بمحافظة الجيزة، حيث رفع المتظاهرون صور شهداء الثورة والرئيس المعزول وشعارات رابعة، وطالبوا بعودة الشرعية.

ونظم أهالي مركز بني سويف سلسلة بشرية مساء أمس الخميس تنديدا بما أسموه حكم العسكر، كما شهد مركز أشمون التابع لمحافظة المنوفية مظاهرات مماثلة.

وخرجت مسيرة من أمام مسجد الزيدانية بمركز القرين في محافظة الشرقية، كما خرجت مسيرة ليلية في مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة تطالب بمحاكمة قادة الانقلاب، حيث أشعل المشاركون الألعاب النارية ورفعوا شعارات ورايات رابعة.

وفي الأثناء، نظم ناشطون بقرية الطاحون في محافظة الفيوم مسيرة حاشدة اعتراضا على اعتقال أبناء القرية، وفقا لشبكة رصد.

وأضافت الشبكة أن حركة شباب ضد الانقلاب نظمت بقرية العجميين في المحافظة مسيرة حاشدة أيضا، حيث ردد المشاركون هتافات تطالب بما أسموه "القصاص للشهداء".

كما ندد المتظاهرون بتردي حال البلاد الاقتصادية، وبممارسات وزارة الداخلية، مطالبين بعودة الجيش إلى ثكناته وتطهير القضاء وإلغاء أحكام الإعدام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة