سجن ناشطة إيرانية بتهمة التآمر على الأمن   
السبت 1429/6/18 هـ - الموافق 21/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:46 (مكة المكرمة)، 13:46 (غرينتش)
أصدرت محكمة إيرانية حكما بالسجن خمس سنوات على ناشطة مدافعة عن حقوق المرأة بتهمة "التآمر على الأمن الوطني".
 
ويقضي الحكم على الناشطة عضو جمعية نساء كردستان هناء عبدي
(21 عاما) بأن تقضي عقوبة السجن في سجن قرمة وهي بلدة صغيرة واقعة في محافظة أذربيجان الشرقية.
 
وقد اعتقلت هناء في أكتوبر/تشرين الأول في سنانداج كبرى مدن محافظة كردستان, خلال مشاركتها في حملة المليون توقيع التي أطلقت في يونيو/حزيران 2006 لتعديل القوانين الإيرانية "التمييزية" في حق النساء والمطالبة بحقوق فيما يتعلق بالزواج والطلاق والميراث وحضانة الأطفال.
 
وأصدرت المحكمة الثورية في طهران خلال الأشهر الأخيرة أحكاما بالسجن ستة أشهر وعشر جلدات مع وقف التنفيذ على أربع ناشطات في مجال الدفاع عن حقوق المرأة, هن رضوان مقدم وناهد جعفري ونسرين أفضلي ومرضية مرتضى, بتهمة "تعكير صفو الأمن العام".
 
كما أوقفت السلطات الإيرانية في الآونة الأخيرة عددا من الناشطات المدافعات عن حقوق النساء, ولا يزال بعضهن في السجن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة