تحرك عربي لمواجهة الوضع المتدهور بالعراق   
الثلاثاء 1427/3/11 هـ - الموافق 11/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:33 (مكة المكرمة)، 23:33 (غرينتش)

زيباري اتصل بموسى وأبوالغيط للتحضير لاجتماع القاهرة (الفرنسية-أرشيف)
يبدأ في القاهرة بعد غد الأربعاء اجتماع الدول المجاورة للعراق بالإضافة إلى مصر وسط تصاعد لافت للعنف في هذا البلد وتزايد المخاوف من انزلاقه في أتون الحرب الأهلية.

وقد أجرى وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اتصالات مع نظيره المصري أحمد أبوالغيط والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى بشأن التحضير لهذا الاجتماع.

وأوضح بيان لوزارة الخارجية العراقية أن الاجتماع سيبحث دور الجامعة العربية والدول العربية لمساعدة الشعب العراقي خلال هذه المرحلة وآليات تنفيذ قرار مؤتمر القمة العربية الأخير الذي انعقد في الخرطوم حول العراق.

وكان وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط قد أعلن السبت أن اجتماع القاهرة سيدعو العراقيين إلى الهدوء وتجنب الفتنة.

وقد عقد العراق ودول الجوار (السعودية وإيران وسوريا والأردن والكويت وتركيا) بالإضافة إلى مصر عدة اجتماعات وزارية للبحث في أوضاع هذا البلد الذي يشهد أعمال عنف دموية يوميا منذ الإطاحة بحكومة صدام حسين في أبريل/نيسان 2003.

مؤتمر ديني
وأشار بيان الخارجية العراقية إلى أن زيباري أجرى أيضا اتصالات هاتفية مع وزير خارجية الأردن عبد الإله الخطيب وأكمل الدين إحسان أوغلو الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي لبحث موضوع مؤتمر القيادات الدينية العراقية الذي سيعقد بعمان في 22 من الشهر الجاري.

وستشارك في المؤتمر قيادات دينية بارزة من مصر والسعودية وتركيا وسوريا وإيران. كما سيشارك فيه شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي والأمين العام لجامعة الدول العربية.

وينتظر أن يتصدر العنف والتوتر الطائفي في العراق أجندة أعمال هذا المؤتمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة