محكمة قبرصية توقف خاطف الطائرة المصرية احتياطيا   
الأربعاء 21/6/1437 هـ - الموافق 30/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:56 (مكة المكرمة)، 10:56 (غرينتش)

أمرت محكمة في قبرص الأربعاء بحبس مصري احتياطيا ثمانية أيام بتهمة خطف طائرة تابعة لشركة مصر للطيران وتحويل مسارها إلى قبرص بعد أن هدد بتفجيرها بحزام ناسف مزيف.

وقال مدعي عام الشرطة أندرياس لامبريانو إن المتهم -واسمه سيف الدين مصطفى ويبلغ من العمر 59 عاما- يواجه تهما بالخطف وحيازة متفجرات بطريقة غير مشروعة والتهديد بارتكاب أعمال عنف.

وذكرت القاضية ماريا لويزو أنها وجدت طلب الحبس لمدة ثمانية أيام من قبل الشرطة ضروريا خوفا من احتمال هروب المتهم، ولإقراره طواعية أمام الشرطة بخطف الطائرة.

وانتهت عملية خطف طائرة إيرباص 320 أي أمس الثلاثاء بسلام باعتقال الشرطة القبرصية المتهم بعد الإفراج عن جميع من كانوا على متنها والبالغ عددهم 81 راكبا، وكانت الطائرة في رحلة داخلية من الإسكندرية إلى القاهرة عندما أمرها الخاطف بتحويل مسارها إلى قبرص.

وأوضح لامبريانو أن سيف الدين مصطفى قال للشرطة بعد اعتقاله "ماذا عسى المرء أن يفعل إن لم يكن قد رأى زوجته وأطفاله طوال 24 سنة ولم تسمح له الحكومة المصرية بذلك؟".

ولوح مصطفى بعلامة النصر بيده من سيارة شرطة أقلته من محكمة لارنكا عقب جلسة الاستماع.

ولن توجه رسميا قبل الجلسة المقبلة أي تهم إلى مصطفى الذي كان متزوجا من قبرصية.

ووصفت السلطات القبرصية مصطفى بأنه "مضطرب نفسيا"، وأكدت أن القضية "لا علاقة لها بالإرهاب"، وهو متهم بإرغام الطائرة على الهبوط في مطار لارنكا عبر التهديد بتفجير حزام ناسف تبين لاحقا أنه مزيف.    

وتقول السلطات إن دوافعه شخصية وتتعلق بزوجته السابقة القبرصية التي لديه منها أولاد.
    
وأثار حادث الخطف توترا على مدى ست ساعات في مطار لارنكا وتسبب بإغلاقه لساعات.    

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة