طلاب يقاطعون أولمرت بشيكاغو   
الجمعة 1430/10/27 هـ - الموافق 16/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:21 (مكة المكرمة)، 14:21 (غرينتش)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت إن القدس كلها يجب أن تكون مدينة لليهود.
 
وأضاف أولمرت في محاضرة ألقاها في جامعة شيكاغو أنه لا يوجد لأحد, تاريخيا, سوى اليهود دليل على امتلاكها. وقد تدخل عدد من الطلبة لمقاطعة أولمرت، ووصفوه بالكاذب ومجرم الحرب.
 
وفي اللحظات الأخيرة التي سبقت المحاضرة منعت وسائل الإعلام من التصوير كما منعت الجامعة نفسها من توثيق المحاضرة بناء على رغبة ضيفها.
 
وحصلت الجزيرة على صور للمحاضرة من شخص كان بين الحضور الذي قاطع أولمرت طيلة خطابه عندما ادعى أن القدس من شرقها إلى غربها ملك لليهود.
 
واحتشد العشرات من الطلبة وأبناء الجالية المسلمة خارج قاعات الجامعة اجتجاجا على استضافة لأولمرت، وقال أحدهم للجزيرة إن تقديم الجامعة لأولمرت على أنه أكثر قادة إسرائيل احتراما يحرجهم.
 
يشار إلى أن القوات الإسرائيلية عززت من إجراءتها أوائل الشهر الجاري حول مدينة القدس وفرضت حصارا على معتصمين فلسطينيين داخل المسجد الأقصى عقب محاولة قام بها متطرفون إسرائيليون لاقتحامه.
 
وتسعى إسرائيل إلى تنفيذ "مخطط 2020" أو القدس الكبرى، وهو مشروع يهدف، إلى جانب مخططات إقليمية أخرى، إلى تكريس شعار "القدس عاصمة موحدة أبدية لإسرائيل" وإلى تهويد مدينة القدس عن طريق ضم مستوطنات إلى مناطق نفوذها وتقليل أعداد الفلسطينيين في المدينة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة