الصين "مَدخنة"   
الأحد 1435/2/13 هـ - الموافق 15/12/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:03 (مكة المكرمة)، 9:03 (غرينتش)
نصف الذكور في الصين يدخنون (غيتي)

أشارت النسخة الصينية الصادرة للطبعة الرابعة من "أطلس التبغ" إلى أن 38% من تبغ العالم يستهلك في الصين، ويتجاوز هذا الحجم مجموع استهلاك التبغ في أربع دول أخرى أكثر استهلاكا للتبغ.

ويظهر الأطلس أن معدل التدخين بين الذكور الصينيين حاليا يبلغ 50.4%، مما يعني أن هناك حوالي 340 مليون شخص معرضون لخطر الأمراض، مثل سرطان الرئة وأمراض القلب، والموت بسبب استخدام التبغ.

ويعتبر التعرض للتدخين السلبي سببا مهما للوفيات في الصين، وهناك 47% من المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عاما يتعرضون للتدخين السلبي في عائلاتهم، مما يزيد خطر إصابة هذا الجيل بالأمراض المتعلقة بالتبغ.

وتنتج الصين 41% من السجائر، و43% من المنتجات ذات الصلة بالتبغ في العالم.

وعلى الرغم من وضع انتشار التبغ الخطير في الصين، إلا أنها قد أحرزت بعض التقدم في مكافحة التبغ، لا سيما بعض المدن الكبيرة التي وضعت تشريعات لحظر التدخين في الأماكن العامة، وذلك لحماية الناس من التدخين السلبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة