الجيش يواصل الهدم بسيناء ومسيرات ليلية منددة   
الاثنين 1436/1/11 هـ - الموافق 3/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:09 (مكة المكرمة)، 6:09 (غرينتش)

واصل الجيش المصري حملته في سيناء من خلال هدم عدد من المنازل وقصف ما سماها "أوكار الإرهابيين", بينما شهدت عدة مدن مصرية مسيرات ليلية منددة بالإجراءات العسكرية في سيناء.

وقالت مصادر أمنية إن القوات الأمنية والعسكرية شنت أمس الأحد حملة موسعة استخدمت فيها طائرات الأباتشي في عمليات قصفٍ لهدم "أوكار الإرهابيين".

وقالت مصادر عسكرية مصرية إن مروحيات من طراز "أباتشي" قصفت عددا من المواقع الحيوية  لتنظيم بيت المقدس في قرى جنوب الشيخ زويد وجنوب رفح في سيناء.

وأضافت المصادر أن قوات الأمن وأجهزة الاستخبارات والأمن توصلت إلى معلومات مهمة عن أماكن تجمعاتٍ للمسلحين داخل منازلَ، ومزارع ِالزيتون، التي تم استهدافها مما أدى إلى مقتل اثنين من المسلحين وإصابة ثلاثة آخرين.

وذكر شهود عيان أن قوات الجيش والشرطة المصرية فككت عبوتين ناسفتين شمال سيناء أمس الأحد، إحداهما في منطقة مزدحمة بالقرب من "سنترال" العريش ومجلس المدينة، والأخرى في شارع 26 يوليو وهو أكبر شارع تجاري في العريش.

هدم وتجريف
كما واصلت القوات العسكرية والأمنية المصرية عمليات هدم المنازل في مدينة رفح المصرية على الحدود مع قطاع غزة لإقامة المنطقة العازلة.

وقامت قوات من الجيش المصري معززة بعدد كبير من الآليات وناقلات الجند إضافة إلى قوات الهندسة والمخابرات الحربية وأمن الدولة بعملية إزالة المنازل الواقعة على الحدود بعمق خمسمائة متر داخل الأراضي المصرية وطول 14 كيلومترا (طول الحدود مع غزة).

video

وفي هذه الأثناء رفضت بنوك في شمال سيناء صرف شيكات تعويضات صرفتها الحكومة لمواطني رفح الذين هُدمت منازلهم لإنشاء المنطقة العازلة مع قطاع غزة.

مسيرات
وأمام تواصل العملية العسكرية وهدم منازل المدنيين وتجريف أراضيهم بسيناء خرجت مسيرات ليلية في مدن عدة، تنديدا بالإجراءات التي يقوم بها الجيش المصري في سيناء وتنديدا بحكم الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقد جابت مظاهرة شارع مصر والسودان بمنطقة منشية الصدر، كما خرجت مظاهرات أخرى ليلية بمركز منيا القمح بمحافظة الشرقية، وندد خلالها المتظاهرون بالإجراءات الأمنية المتبعة في مدينة رفح المصرية وفي باقي المناطق, كما ردد المتظاهرون خلال المسيرات هتافات تندد بحكم العسكر، وطالبوا بعودة الشرعية.

يذكر أن 31 عسكريا قتلوا في هجوم مسلح بشمال سيناء قبل أكثر من أسبوع، وإثر ذلك قررت السلطات إعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر وفرض حظر للتجول على عدد من مناطق شمال سيناء، كما أعلنت البدء في إقامة منطقة عازلة بين رفح المصرية وقطاع غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة