موسيفيني يرقي عددا من قادة جيشه بينهم شقيقه   
الأحد 1422/8/4 هـ - الموافق 21/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يوري موسيفيني
قال المتحدث باسم الجيش الأوغندي إن الرئيس يوري موسيفيني رقى عددا من ضباط الجيش، أربعة منهم إلى رتبة فريق من بينهم شقيق الرئيس وقائد الجيش، كما تمت ترقية رئيس هيئة الأركان ونائب قائد الجيش.

وأوضح المتحدث المقدم فينيهاس كاتريما إن من ضمن المجموعة التي تمت ترقيتها إلى رتبة الفريق شقيق الرئيس موسيفيني سالم صالح الذي كان يشغل رتبة لواء في الجيش الأوغندي.

ويشغل سالم صالح حاليا منصب قائد قوات الاحتياط، كما يعتبر ممثل الجيش الأوغندي في البرلمان. وكان قد برز اسمه في عدة قضايا فساد مالي منذ عام 1998.

والثلاثة الآخرون الذين تمت ترقيتهم إلى رتبة الفريق هم قائد الجيش جيج أودونغو، وديفد تينيفوزا، وإيلي تومويني. كما تمت ترقية رئيس هيئة الأركان جيمس كازيني، ونائب قائد الجيش جورام موغومي من رتبة العميد إلى رتبة اللواء.

وكان كازيني في السابق قائد القوات الأوغندية في جمهورية الكونغو الديمقراطية التي قاتلت إلى جانب المتمردين الكونغوليين ضد حكومة كينشاسا. ووجه إليه اللوم بأنه كان السبب في اندلاع القتال في مدينة كيسينغاني شمالي الكونغو بين القوات الأوغندية والرواندية بين عامي 1999 و2000.

ويعتبر كازيني أيضا مساعدا لسالم صالح خلال حرب التمرد التي قادت موسيفيني إلى السلطة عام 1986.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة