مصر تهزم اليابان وتحتفظ بلقب دورة الصداقة   
الجمعة 1423/11/22 هـ - الموافق 24/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
فرحة اللاعبين المصريين بفوزهم باللقب
(خاص بالجزيرة نت)

احتفظ المنتخب المصري بلقب دورة الصداقة الدولية الثانية للمنتخبات الأولمبية (دون 23 عاما) لكرة القدم المقامة حاليا في الدوحة، وذلك إثر فوزه على نظيره الياباني 1-صفر في المباراة النهائية التي جرت مساء الجمعة في ملعب نادي الاتحاد بالدوحة وسط حضور أكثر من 25 ألف متفرج.

ونال المنتخب المصري مبلغ 50 ألف دولار وهي جائزة المركز الأول مقابل 30 ألفا لليابان التي جاءت ثانية، و20 ألفا للبرازيل التي حلت ثالثة بتغلبها على ألمانيا 4-2.

واختير قائد المنتخب البرازيلي ريكاردو ليتي المعروف بكاكا أفضل لاعب في البطولة، في حين اختير الحارس المصري محمد صبحي أفضل حارس.

يذكر أن المنتخب المصري نال لقب البطولة الأولى العام الماضي بفوزه على الصين 1-صفر في المباراة النهائية.

حسام غالي مع رفاقه بعد تسجيله هدف الفوز لمصر بمرمى اليابان (خاص بالجزيرة نت)
حسم مبكر

وخاض المنتخب المصري المباراة التي قادها الحكم الكويتي سعد كميل في غياب مهاجميه محمد محسن أبو جريشة وجمال حمزة لطردهما في المباراة مع المنتخب التشيكي في آخر مباريات المجموعة الثانية الأربعاء الماضي, في حين لعب المنتخب الياباني بتشكيلته الكاملة.

وشهدت بداية المباراة أفضلية للمنتخب المصري الذي كان الأكثر استحواذا على الكرة مستفيدا من المؤازرة الجماهيرية الكبيرة، ونجح في تسجيل هدف المباراة عبر حسام غالي في الدقيقة التاسعة حيث نفذ محمد عبد الواحد ركلة حرة مباشرة ارتطمت بلاعبي الدفاع الياباني وكانت في طريقها إلى ركنية لكن أحمد أبو مسلم أعادها إلى منتصف المنطقة فوجدت حسام غالي غير المراقب وسددها بقوة داخل المرمى رغم وجود مدافعين والحارس تاكوتو ناياشي.

شهدت المباراة سيطرة مصرية (خاص بالجزيرة نت)
وفي الشوط الثاني واصل المنتخب المصري سيطرته على المجريات مع تراجع لليابانيين إلى الدفاع واعتمادهم على الهجمات المرتدة, وكاد يوهي توكوناغا يدرك التعادل بضربة رأسية في الدقيقة 67 إثر ركلة ركنية لكن الكرة ذهبت فوق المرمى.

وردت العارضة المصرية تسديدة قوية لميتشيهارو سوجيموتو في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع لتنتهي المباراة مصرية وسط فرحة جماهيرية كبيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة