عشرات القتلى في معارك سرت   
السبت 1436/11/1 هـ - الموافق 15/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 2:43 (مكة المكرمة)، 23:43 (غرينتش)

قتل 37 شخصا بمدينة سرت الليبية في اشتباكات بين مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية ومجموعات سكانية مسلحة، كما قتل خمسة جنود إثر هجوم التنظيم على قوات موالية للحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل بطبرق.

فقد نقلت وكالة رويترز عن سكان ومسعفين مقتل ما لا يقل عن 37 شخصا في الاشتباكات الدائرة منذ أربعة أيام بين مسلحي تنظيم الدولة ومسلحين موالين لحكومة الإنقاذ الوطني بطرابلس.

وقال مسؤول في المجلس المحلي لوكالة الصحافة الفرنسية إن مدينة سرت تعيش معارك حقيقية لم تتوقف منذ الثلاثاء، وسط قصف متبادل وغارات جوية.

ومن جهتها، نسبت وكالة الأنباء الموالية للحكومة المنبثقة عن البرلمان المنحل إلى شهود عيان في سرت قولهم إن تنظيم الدولة "ارتكب إبادة جماعية بالحي الثالث" بعدما قصفه "بالراجمات والأسلحة الثقيلة، مما أدى إلى سقوط العديد من القتلى، بينهم أطفال ونساء".

وقد دعت -الثلاثاء- وزارة الدفاع في حكومة الإنقاذ الوطني بـطرابلس القوات المسلحة وكتائب الثوار التابعة لها إلى المشاركة في ما سمتها "عملية تحرير مدينة سرت" (450 كيلومترا شرق العاصمة طرابلس) من تنظيم الدولة الذي يسيطر عليها منذ شهرين.

وقال السكان إن الاشتباكات استمرت حتى وقت مبكر الجمعة، لكنها توقفت حين استعاد تنظيم الدولة منطقة حاول سكان مسلحون السيطرة عليها.

وقال أحد السكان إن العائلات تغادر سرت، مضيفا أن مسلحي تنظيم الدولة يبحثون عمن لديهم أسلحة.

هجوم بنغازي
وفي مدينة بنغازي (شرقي ليبيا) هاجم مسلحو التنظيم القوات الموالية لحكومة برلمان طبرق المنحل، مما أسفر عن مقتل خمسة جنود وتدمير دبابة وثلاث عربات عسكرية.

كما أصيب سبعة جنود في الهجوم الذي وقع قرب الميناء التجاري المغلق منذ أكثر من عام بسبب القتال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة