المقاتلون الشيشان يعلنون مقتل 150 روسيا   
الأحد 1422/5/23 هـ - الموافق 12/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنديان روسيان يدفنان رفات جندي قتل أثناء الحرب الشيشانية (أرشيف)
أعلن المقاتلون الشيشان أنهم قتلوا 150 جنديا روسيا على الأقل أثناء هجمات شنوها على مواقع للجيش الروسي داخل الأراضي الشيشانية، في حين لقي اثنان من المسؤولين الشيشان الموالين لروسيا مصرعهما، وأفادت وكالات الأنباء الروسية أن ستة مقاتلين قتلوا في قصف روسي.

فقد قال متحدث باسم المقاتلين إن المقاتلين شنوا عدة هجمات مكثفة ضد القوات الروسية بالشيشان من بينها هجوم ضد قوة مؤلفة من 600 جندي في مدينة فيدينو جنوبي شرقي غروزني.

وأشار المتحدث الشيشاني إلى أن فرقة قتل أعدمت أيضا نائب رئيس بلدية شالي الواقعة جنوب شرق العاصمة غروزني.
يأتي ذلك بعد مصرع عيسى باتوكاييف رئيس بلدية بوبيدينسكويي أمس خارج العاصمة غروزني.

ونسبت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء إلى الادعاء الذي يحقق في قضية مقتل باتوكاييف قوله إنه كان عائدا مع شقيقه إلى منزلهما مساء أمس حين أجبرت سيارتهما على التوقف وأرغم الرجلان على النزول وأطلق النار على باتوكاييف دون أن يلحق بشقيقه أي أذى. ويشن المقاتلون حملة ضد الإدارة الموالية لروسيا بغية منع المواطنين الشيشان من العمل معها.

ونسبت وكالات الأنباء الروسية إلى مصادر بالجيش الروسي قولها إن القوات الروسية في الشيشان تعرضت لإطلاق النار 11 مرة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وأضافت أن ستة من المقاتلين قتلوا وأسر 11 آخرون.

وتقول روسيا إنها فقدت نحو ثلاثة آلاف جندي منذ بدء الحملة الروسية في الشيشان قبل نحو 20 شهرا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة