دعوات لإطلاق صحفي فلسطيني اعتقلته السلطة   
الأربعاء 4/4/1437 هـ - الموافق 13/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 4:40 (مكة المكرمة)، 1:40 (غرينتش)

دعا معهد الصحافة الدولي اليوم السلطة الفلسطينية لإطلاق سراح صحفي محتجز منذ الأسبوع الماضي بتهمة نشر معلومات تفيد بأن السلطات الأمنية الفلسطينية ساعدت إسرائيل في القبض على متهمين بقتل مستوطنين إسرائيليين.

وندد مدير الاتصال وكسب التأييد في المعهد ستيفين إم. إيليس باعتقال عضو مجلس إدارة شبكة "معا" الإخبارية سليم سويدان منذ الخميس الماضي واتهامه بنشر أخبار كاذبة وذمّ السلطة. 
 
وقال إيليس إن "سجن الصحفي الذي ينشر أخبارا حساسة تهم الجمهور العام أمر مخالف للديمقراطية"، مضيفا أنه "يحق للسلطة الفلسطينية أن تنفي التقرير المشار إليه إن كان غير صحيح". وطالب "بإطلاق سراحه فورا".

عدم تدخل
بدوره طالب عضو المجلس التنفيذي لمعهد الصحافة الدولي داود كتاب بضرورة إطلاق سراح سويدان فورا، معتبرا أن "أساس مبدأ حرية التعبير يتطلب عدم تدخل المسؤولين الأمنيين أو ممارسة أي ضغط وترهيب على الصحفيين والمؤسسات الإعلامية".

وأضاف كتاب أن "قضية سويدان والضغوط التي تلتها على عدة مواقع إعلامية هي مخالفة للقانون الأساسي الفلسطيني وتعهدات دولة فلسطين"، مطالبا بضرورة "توقف الأجهزة الأمنية فوراً عن تدخلها في عمل الصحافة ومحاسبة كاملة لمن ارتكب هذه المخالفات الجسيمة".

من جهته، استنكر مجلس إدارة شبكة "معا" اعتقال سويدان قائلا إنه لم يكن مصدر المعلومات وإنه كان على السلطة الفلسطينية أن تنفي ما جاء في التقرير إن كانت المعلومات خاطئة بدل توقيفه.

معلومات لإسرئيل
وتحدثت أنباء عن أن الادعاء ضد سويدان متعلق بتقرير نشر على موقع تلفزيون نابلس الإلكتروني جاء فيه أن الأمن الفلسطيني قدم معلومات لإسرائيل ساهمت في اعتقال خمسة أشخاص بدعوى أنهم جزء من خلية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

واتهم المعتقلون بإطلاق النار على سيارة المستوطنين إيتيم ونعمة هنكن في أول نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في أحد شوارع الضفة الغربية أمام أولادهما الأربعة الذين كانوا في السيارة.

ووجه المدعي العام في نابلس عدة تهم إلى سويدان منها ذم سلطات عامة ونشر أخبار كاذبة ومخالفة قوانين النشر والصحافة الفلسطينية ونشر معلومات تعارض المسؤوليات الوطنية الفلسطينية وخرق ميثاق الشرف الصحفي ونشر معلومات تحرض على الكراهية والعنف ونشر أخبار تضر بالوحدة الوطنية، حسب تقرير لوكالة معا اليوم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة