أول زيارة لرئيس فيتنام إلى كوريا الشمالية   
الخميس 1422/10/18 هـ - الموافق 3/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت وزارة الخارجية الفيتنامية أن الرئيس تران دوك لونغ سيقوم بأول زيارة لزعيم فيتنامي إلى كوريا الشمالية منذ تطبيع العلاقات الدبلوماسية بين هانوي وبيونغ يانغ عام 1992. وقد اتسمت علاقة الدولتين الشيوعيتين بالبرود في العقد الماضي بسبب توسيع فيتنام علاقاتها مع الدول الرأسمالية واتجاهها نحو سياسة السوق الحرة.

وأشارت وزارة الخارجية إلى أن تاريخ زيارة لونغ لم يحدد بعد وأن المسؤولين في كلا البلدين يناقشان الموعد بعد أن قبل الرئيس الفيتنامي دعوة من قبل الشخصية الثانية في كوريا الشمالية رئيس الدولة كيم يونغ نام الذي زار فيتنام في يوليو/ تموز الماضي.

تران دوك لونغ
وكانت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية نقلت عن مصادر دبلوماسية قولها إن الزيارة قد تحدث في مايو/ أيار القادم. وأشارت الوكالة إلى أنه من المتوقع أن يناقش الرئيس الفيتنامي مع الزعماء الكوريين الشماليين قضايا التعاون الاقتصادي.

وأشارت الوكالة إلى أن الرئيس الفيتنامي أثناء زيارته إلى العاصمة الكورية الجنوبية سول في أغسطس/ آب الماضي تعهد بالمساعدة على استئناف عملية السلام المتوقفة بين الكوريتين. ولكن جهود فيتنام باءت بالفشل بعد أن رفضت كوريا الشمالية حضور منتدى للأمن الإقليمي استضافته هانوي في يوليو/ تموز الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة