قراصنة تنظيم الدولة يخترقون نيوزويك ويهددون عائلة أوباما   
الثلاثاء 20/4/1436 هـ - الموافق 10/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 22:05 (مكة المكرمة)، 19:05 (غرينتش)

اخترق قراصنة إنترنت موالون لـتنظيم الدولة الإسلامية اليوم الثلاثاء الحساب الإلكتروني لمجلة "نيوزويك" الأميركية على موقع تويتر, ووجهوا تهديدات لعائلة الرئيس باراك أوباما.

وقالت المجلة في خبر نشرته في موقعها على تويتر بعيد استعادته إن مجموعة تطلق على نفسها "الخلافة الإلكترونية" (cybercaliphate) تبنت عملية الاختراق.

وأضافت أن الاختراق استمر 14 دقيقة قبل أن يتمكن فريق تقني تابع لنيوزويك من استعادة الموقع, وقالت إنها بصدد تعزيز إجراءات الأمن الإلكترونية في غرفة الأخبار الخاصة بها.

وفي وقت لاحق اليوم, قال البيت الأبيض إن مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) يحقق في الاختراق. وكانت مجموعة "الخلافة الإلكترونية" قد تبنت اختراق موقع القيادة المركزية على تويتر الشهر الماضي.

ونشر القراصنة الموالون لتنظيم الدولة بموقع نيوزويك على تويتر صورة لمقاتل متلثّم بكوفية, وظهرت في الخلفية راية تنظيم الدولة والعبارة الفرنسية "je suis is" (أنا الدولة الإسلامية) في إشارة مزدوجة للتنظيم, وللهجوم على صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية الشهر الماضي في باريس.

وتضمن الحساب رسالة من "الخلافة الإلكترونية" موجهة للولايات المتحدة ردا على العمليات العسكرية لواشنطن في دول عربية وإسلامية. وجاء بالرسالة "في حين أن الولايات المتحدة وتابعيها يقتلون إخوتنا في سوريا والعراق وأفغانستان, فإننا ندمر نظام أمنكم الإلكتروني الوطني من الداخل."

وقالت نيوزويك بعيد استعادة موقعها إن من قاموا بالاختراق أرسلوا تغريدات تتضمن تهديدات لميشيل زوجة الرئيس أوباما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة