الصدر ينقل الاحتجاجات والعبادي يتعهد بمحاربة الفساد   
الخميس 1437/6/2 هـ - الموافق 10/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 7:14 (مكة المكرمة)، 4:14 (غرينتش)

قرر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر نقل الاحتجاجات المقررة يوم الجمعة المقبل من المنطقة الخضراء إلى ساحة التحرير وسط بغداد. جاء ذلك بعد ساعات من خطاب رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي الذي تعهد فيه بملاحقة كبار المفسدين.

وقال الصدر في بيان مساء أمس الأربعاء إنه قرر نقل المظاهرات إلى ساحة التحرير قرب أبواب المنطقة الخضراء، وذلك "تغليبا للعقل والحكمة وتقديما للمصلحة العامة، وبعد أن سمعتم خطاب الأخ العبادي الذي أعلن فيه أنه عازم على الإصلاح الشامل دون الميول إلى حزب السلطة".

وأكد الصدر أنه "في حال لمسنا إصلاحا حقيقيا لا مجرد تصريح إعلامي ستكون هناك خطوات تأييدية أخرى".

ويطالب زعيم التيار الصدري بتشكيل حكومة "تكنوقراط" تواجه الفساد، مهددا باقتحام المنطقة الخضراء -التي تضم مقار الحكومة والبرلمان والبعثات الدبلوماسية الأجنبية والعربية- في حال فشل العبادي في إجراء إصلاح شامل بالبلاد.

العبادي قال إنه اتخذ سلسلة من الإجراءات لملاحقة كبار المفسدين (الجزيرة)

مكافحة الفساد 
وكان رئيس الحكومة حيدر العبادي قد قال في كلمة متلفزة مساء أمس الأربعاء إنه "اتخذ سلسلة إجراءات لملاحقة كبار المفسدين واعتقالهم"، مشيرا إلى أن الإعلان عن التغيير الوزاري سيكون قريبا وسيتضمن وجود من وصفهم بوزراء أكفاء.

وأشار إلى أنه تم اتخاذ سلسلة إجراءات لملاحقة كبار المفسدين واعتقالهم، والحكومة قدمت الدعم اللازم لأجهزة القضاء والنزاهة والرقابة لتقوم بدورها بكل حزم وقوة، على حد تعبيره.

وقال العبادي إنه تم تشكيل لجنة لمتابعة محاربة الفساد، وتنسيق الجهود بين مختلف المؤسسات المعنية بالأمر.

وفي السياق ذاته، أكد العبادي أنه "لن يسمح بالمظاهر المسلحة خارج نطاق الدولة، وتهديد أمن المواطنين، والتجاوز على نقاط التفتيش، ومرور المسلحين من خلالها"، في إشارة ضمنية منه إلى مؤيدي الصدر الذين تظاهروا قبل أيام على مداخل المنطقة الخضراء وهم مدججون بالأسلحة.

ويوم الجمعة الماضي خرج نحو مئتي ألف من أتباع الصدر في تحرك احتجاجي دعا إليه الأخير في ساحة التحرير وسط بغداد، وخاطب الصدر المحتجين مطالبا بضرورة الإطاحة بالحكومة التي وصفها بـ"الفاسدة".

وبعد يومين من تلك المظاهرات طرح العبادي "وثيقة متكاملة وخارطة طريق لتنفيذ إصلاح شامل ومكافحة الفساد وإجراء تعديل وزاري" بحسب بيان صادر عن مكتبه.

ومنذ أشهر تخرج تظاهرات شعبية في بغداد ومحافظات أخرى وسط وجنوب البلاد احتجاجا على الفساد المستشري وسوء الخدمات العامة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة