قياديان شيعيان بلبنان يؤيدان الثورة السورية   
السبت 1433/9/23 هـ - الموافق 11/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 6:12 (مكة المكرمة)، 3:12 (غرينتش)
فحص: النظام في سوريا يسعى لإشعال فتنة طائفية (دويتشه فيلله)

أصدر رجلا الدين الشيعيان اللبنانيان البارزان العلامة هاني فحص والسيد محمد حسن الأمين بيانا أكدا فيه وقوفهما مع ثورة الشعب السوري.

وقال رجلا الدين في بيان مشترك "إننا نناصر هذه الثورة كما ناصرنا الثورة الفلسطينية والإيرانية والليبية وباقي الثورات والحركات المطالبة بالإصلاح في كل الدول العربية".

وقال فحص والأمين إن هذا الموقف يأتي انسجاما مع مكوناتنا الإيمانية والعربية والإسلامية مع خصوصيتنا الشيعية التي لا يناسبها مجافاة روحية الإسلام الوحدوية وحرصنا على الدور الشيعي التنويري العربي.

وقال البيان إن هذا الموقف هو وقوف إلى جانب المقاومين للاحتلال الصهيوني وضد من استخدموا فلسطين والعروبة والممانعة ضد شعوبهم فقط.

وقال رجل الدين اللبناني العلامة هاني فحص في حديث للجزيرة من بيروت إن النظام في سوريا يسعى لإشعال فتنة طائفية. وناشد الثوار العمل على منع تحقيق ما سماها أحلام النظام في هذا الصدد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة