ائتلاف يمين ويسار الوسط يفوز بانتخابات إستونيا   
الاثنين 1428/2/16 هـ - الموافق 5/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:57 (مكة المكرمة)، 3:57 (غرينتش)
فوز أندروس أنسيب زعيم حزب الإصلاح كان متوقعا (الفرنسية)
حقق ائتلاف يمين الوسط الحاكم في إستونيا فوزا صعبا في الانتخابات التشريعية التي جرت أمس الأحد, ليمهد الطريق مجددا لإعادة تشكيل الحكومة بالاشتراك مع يسار الوسط.

وأظهرت النتائج الرسمية التي أعلنت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين أن حزب الإصلاح (يمين وسط) الذي يتزعمه رئيس الوزراء أندروس أنسيب قد حصل على 27.7% من الأصوات بعد فرز أكثر من 90% من صناديق الاقتراع. كما حصل حزب الوسط والشريك الثاني في الائتلاف على 26.6% من الأصوات.

وفي وقت سابق أشارات معظم استطلاعات الرأي إلى توقع فوز حزب الوسط اليساري ويمين الوسط الإصلاحي بمعظم مقاعد البرلمان البالغة 101، ليشكلا الحكومة الجديدة.

وقد سمحت اللجنة المشرفة على الانتخابات للناخبين بالتصويت إلكترونيا قبل أيام من بدء الاقتراع، لتكون إستونيا بذلك أول بلد في العالم تنظم فيه انتخابات تشريعية عبر الإنترنت.

يشار إلى أن هذه هي أول انتخابات تجري بعد انضمام إستونيا إحدى دول البلطيق الثلاث، إلى الاتحاد الأوروبي عام 2004.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة