الفلبين تعتقل إندونيسيا للاشتباه بصلته بالجماعة الإسلامية   
الثلاثاء 1426/2/11 هـ - الموافق 22/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:15 (مكة المكرمة)، 17:15 (غرينتش)

جماعة أبو سياف تهدد بالانتقام لمقتل عدد من عناصرها (الفرنسية-أرشيف)

اعتقلت السلطات الفلبينية اليوم إندونيسيا يشتبه بأنه خبير في صناعة المتفجرات لصالح الجماعة الإسلامية قام بتدريب مجموعات محلية لشن هجمات في مانيلا الشهر الماضي.
 
وأوضح الجيش في بيان له أن المعتقل الذي قال إن اسمه زكي اعتقل في 16 مارس/ آذار عند نقطة تفتيش تابعة للجيش في بلدة داتو بجزيرة ميندناو جنوب البلاد.
 
ووصف المتحدث باسم الجيش ملازم أول بوينافنتورا باسكوال المعتقل زكي "أنه سمكة كبيرة"، مشيرا إلى أنه المسؤول عن تدريب عناصر متورطين في هجمات استهدفت حي ماكاتي التجاري بمانيلا في 14 فبراير/ شباط الماضي وأسفر عن سقوط قتلى.
 
وقلل نائب رئيس هيئة الأركان الفريق إديلبيرتو أدان من أهمية الاعتقال قائلا "نحن لا نقول إن القبض على زكي يعني انتهاء التهديدات الإرهابية" ولكنه سيشكل ضربة لهذه المنظمات.
 
كما حذرت الشرطة من وجود مؤامرات جديدة للتفجير في مانيلا بعد أن توعدت جماعة أبو سياف المشتبه بصلتها بتنظيم القاعدة والجماعة الإسلامية بالانتقام من قوات الأمن على خلفية مقتل عدد من أعضاء الجماعة في تمرد بأحد السجون.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة