واشنطن تنقل سفارتها بلاهاي بعد احتجاجات على الأمن المشدد   
الثلاثاء 1426/3/25 هـ - الموافق 3/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)
السفارة الأميركية تقع في قلب لاهاي حيث تتمركز المباني الحكومية (رويترز-أرشيف)
قررت الولايات المتحدة نقل سفارتها في هولندا من وسط مدينة لاهاي إلى إحدى الضواحي بحلول 2010 بعد احتجاجات السكان على الإجراءات الأمنية الشديدة.
 
وقال بيان لبلدية لاهاي إن نقل السفارة "سيضع حدا لوضع غير مرغوب فيه" في قلب المدينة, إذ إن السفارة تقع على مرمى حجر من البرلمان في مكان تكثر به المحلات التجارية والبنايات الحكومية.
 
وأضاف البيان أن "الإجراءات الأمنية المشددة التي اعتمدت منذ 11 سبتمبر/ أيلول 2001 في الولايات المتحدة تزعج وتضر بشكل جدي منظر هذا الجزء من وسط المدينة".
 
وقد أثارت الإجراءات الأمنية المشددة في محيط السفارة الأميركية من حواجز وأبراج مراقبة متحركة غضب السكان لتسببها في تعطيل حركة المرور, إضافة إلى إخلاء البنايات المجاورة من السكان في كل مرة يبلغ فيها عن وجود قنبلة في السفارة.
 
وتأمل السلطات الأميركية نقل سفارتها إلى منطقة كلينغندل على بحر الشمال, لكن الخطوة تحتاج إلى موافقة مجلس مدينة فاسينار القريبة من لاهاي, وكذا مقاطعة جنوب هولندا خاصة أن المقر الذي اختارته واشنطن يقع في حظيرة غابية وسيتربع على مساحة أربع هكتارات.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة