الجيش السوري الإلكتروني يخترق مايكروسوفت   
الأحد 1435/3/12 هـ - الموافق 12/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:41 (مكة المكرمة)، 9:41 (غرينتش)
القراصنة نجحوا باختراق حسابات مايكروسوفت مرتين منذ مطلع هذا العام

تمكنت مجموعة القراصنة التي تطلق على نفسها اسم "الجيش السوري الإلكتروني" والموالية لنظام الرئيس السوري بشار الأسد من اختراق المدونة الرسمية لشركة مايكروسوفت الأميركية وأحد حسابات الشركة على شبكة "تويتر" الاجتماعية في ثاني اختراق من نوعه للشركة الأميركية منذ بداية العام الجديد.

وأوضحت مجموعة القراصنة -عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر- أنها سيطرت صباح السبت على حساب الدعم لمنصة إكس بوكس على تويتر "XboxSupport@"، ثم اخترقت لاحقا مدونة مايكروسوفت الرسمية بأكملها وجعلتها كمعبر ضخم يحيل الداخل إليها تلقائيا إلى موقع مجموعة القراصنة الإلكتروني.

وكانت المجموعة ذاتها قد اخترقت حساب سكايب على موقع تويتر مع بداية العام الجديد وبشكل جزئي مدونة مايكروسوفت الرسمية، بحجة أن مايكروسوفت تراقب حسابات البريد الإلكتروني لمستخدميها وتبيع تلك البيانات للمخابرات الأميركية والحكومات الأخرى وأن ذلك "يضر" بهم، حسب قول أحد قراصنة المجموعة في رده على رسالة لموقع مشابل المعني بأخبار التقنية.

ونظرا لأن العديد من موظفي مايكروسوفت كانوا في إجازة مطلع العام لم تتم بالتالي معالجة ذلك الاختراق بشكل فوري، لكن مايكروسوفت تصرفت بشكل فوري هذه المرة حيث حذفت بسرعة ما نشره القراصنة من تغريدات وما كتبوه على مدونتها الإلكترونية التي تمت استعادتها.

ويشير موقع ذي فيرج إلى أنه رغم ذلك فإن الاختراق كان على ما يبدو عميقا، حيث ظل شعار القراصنة لفترة على موقع المدونة، كما أن القراصنة نشروا صورا لما يبدو أنها مراسلات داخلية بين فريق العلاقات العامة للشركة ومدير المنصات الإعلامية، ستيف كلايتون.

كما نقل الموقع عن متحدث باسم القراصنة قوله في رسالة إلكترونية ردا على سؤال بأن هذا الاختراق كان مجرد وسيلة إلهاء، وقال "صنعنا بعض الإلهاء لموظفي مايكروسوفت كي نتمكن من النجاح في مهمتنا الرئيسية"، التي لم تتبين بعد ما هيتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة