استشهاد مقاوم باشتباك في غزة   
الثلاثاء 1431/4/28 هـ - الموافق 13/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:00 (مكة المكرمة)، 7:00 (غرينتش)

قوات الاحتلال على حدود غزة بعد اشتباكات الشهر الماضي مع المقاومة (الفرنسية)

استشهد مقاوم وأصيب آخران في اشتباك بين عناصر من سرايا القدس الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي وقوات الاحتلال في قطاع غزة في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء.

وأفاد مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح بأن الاشتباك وقع بين المقاومين وقوة إسرائيلية دخلت إلى الشمال الشرقي من مخيم البريج للاجئين وسط قطاع غزة قرب معبر كيسوفيم، مشيرا إلى أن طائرات مروحية ودبابات إسرائيلية قصفت المكان، وهو ما يشير إلى عنف المواجهات التي شهدت الشهر الماضي عملية نوعية أدت إلى مقتل ضابط وجندي إسرائيلي واستشهاد ثلاثة من عناصر سرايا القدس.

وأفاد المدير العام للإسعاف والطوارئ بوزارة الصحة في غزة الدكتور معاوية حسنين بأن مقاوما فلسطينيا استشهد وأصيب اثنان بجروح برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال الاشتباكات، فيما أفاد المراسل بأن قوات الاحتلال قالت إنها استهدفت أربعة مقاومين، دون أن يتوفر مزيد من التفاصيل.

وقالت سرايا القدس إن الاشتباك أوقع جرحى في صفوف الجيش الإسرائيلي، فيما لم يصدر عن الجيش الإسرائيلي ما يفيد بتكبده خسائر في المعركة.

وفي سياق آخر اتهمت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اليوم الثلاثاء الأجهزة الأمنية الفلسطينية التابعة لحكومة تسيير الأعمال في رام الله باعتقال سبعة من أنصارها في الضفة الغربية، وفصل أربعة آخرين على خلفية انتمائهم السياسي.

وقالت حماس في بيان لها إن الحكومة التي يرأسها سلام فياض قامت بفصل أربعة معلمين في محافظة الخليل من بينهم المعلمة عبير مشارقة، لافتة إلى أن الأخيرة هي زوجة القسامي منير الحروب الذي تطارده قوات الاحتلال وأجهزة الرئيس الفلسطيني محمود عباس منذ عشرة أعوام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة