مباحثات لمسؤول عسكري أميركي بالقرن الأفريقي   
السبت 1422/4/29 هـ - الموافق 21/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وصل إلى إثيوبيا كبير قادة القوات الأميركية المكلفة بمنطقة أفريقيا الوسطى والشرقية, الجنرال توني فرانكس بعد زيارة إلى إريتريا استمرت ثلاثة أيام. ومن المقرر أن يجري فرانكس محادثات مع مسؤولي بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام على الحدود بين البلدين.

وكان الجنرال فرانكس أجرى أثناء زيارته إلى أسمرة التي استمرت ثلاثة أيام محادثات مع مندوبي بعثة الأمم المتحدة في إثيوبيا وإريتريا ومكتب الاتصال الإريتري مع قوة حفظ السلام وسيجري مباحثات مماثلة في أديس أبابا.

والجنرال فرانكس مسؤول عن القيادة المركزية الأميركية المكلفة بعمليات التعاون العسكري. وكان الجنرال قد قام بزيارة مماثلة إلى البلدين منتصف يناير/ كانون الثاني الماضي.

يذكر أن إثيوبيا وإريتريا وقعتا في 12ديسمبر/ كانون الأول عام 2000 اتفاق سلام وضع حدا لحرب استمرت عامين ونصف. وانتشرت قوة لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة تضم قرابة 4200 عنصر على الحدود بين البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة