كلب للحماية بمائتي ألف دولار   
الاثنين 1432/7/13 هـ - الموافق 13/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:34 (مكة المكرمة)، 14:34 (غرينتش)

 
تلقى كلاب للحماية قد يتجاوز ثمن الواحد منها مائتي ألف دولار إقبالاً كبيراً من أثرياء العالم الذين يريدون تأمين الحراسة لعائلاتهم.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مدرب الكلاب هاريسون براثر أنه باع كلبة ألمانية من فصيلة الراعي اسمها جوليا مقابل 230 ألف دولار لتصبح كلبة حماية تنفيذية لأحد الأشخاص.

وتتنقل هذه الكلبة على متن طائرة خاصة بين مينيسوتا وأريزونا وتتميز بأصلها الممتاز وودها تجاه الأطفال وشراستها مع المتطفلين.

وتتمتع هذه الكلبة وأمثالها بالصفات التي تملكها الكلاب التي تستخدمها قوات النخبة الأميركية مثل فريق سيل 6 في البحرية الذي كان معه كلب من هذا النوع خلال العملية التي أدت إلى مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في باكستان.

وأوضح براثر أن أسعار هذه الكلاب ارتفع بشكل كبير مع زيادة عدد الأثرياء في العالم، مشيراً إلى أن معدل أسعارها يراوح بين أربعين وستين ألف دولار، وقد يرتفع بشكل كبير بحسب أداء الكلاب في المسابقات العالمية.

وأشار إلى ارتفاع الطلب على هذا النوع من الكلاب في الولايات المتحدة وأميركا اللاتينية والشرق الأوسط.

وقال إنه سمع أن أحد الكلاب بيع مرة بأربعمائة ألف دولار، وأضاف أنه حين تقارن كلفة حارس شخصي بدوام كامل وكلفة كلب سيكون إحضار الكلب منطقياً أكثر، مشيراً إلى أنه لا يمكن رشوة الكلب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة