مقتل جنديين من إيساف في هجوم شرقي أفغانستان   
السبت 1429/8/15 هـ - الموافق 16/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:13 (مكة المكرمة)، 22:13 (غرينتش)
قرابة عشرين جنديا أجنبيا قتلوا بأفغانستان منذ مطلع الشهر الجاري (الفرنسية-أرشيف)
 
لقي جنديان تابعان للقوة الدولية للمساعدة في إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف), وأربعة جنود أفغانيين مصارعهم في هجمات متفرقة من البلاد.
 
وقالت القوة الدولية التي يقودها حلف شمال الأطلسي (الناتو) في بيان إن الجنديين توفيا جراء إصابتهما في هجوم بقنبلة محلية الصنع ونيران أسلحة صغيرة في دوريتهما شرقي أفغانستان. ولم تكشف القوة الدولية عن جنسيات القتلى.
 
وبمقتل الجنديين يرتفع إلى 19 عدد الجنود الذين لقوا حتفهم منذ مطلع أغسطس/آب الجاري, وإلى 163 قتيلا بين الجنود الأجانب منذ مطلع العام الجاري.
 
من جهة أخرى قالت الشرطة الأفغانية إن أربعة من عناصر الشرطة قتلوا وأصيب خمسة آخرون في انفجار قنبلة بولاية هلمند بمنطقة جيريشك.
 
وأضافت الشرطة أن العناصر كانوا يقومون بدورية روتينية عندما وقع الهجوم الذي نسبته السلطات إلى "أعداء أفغانستان", في عبارة تشير عادة إلى عناصر حركة طالبان.
 
وكانت السلطات الأفغانية أعلنت مقتل أربعة من مقاتلي طالبان الجمعة في عمليات استهدفت ولاية أورزوغان جنوبي أفغانستان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة