زواج ثان لباراك من صديقة المراهقة   
الخميس 11/7/1428 هـ - الموافق 26/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 (مكة المكرمة)، 12:22 (غرينتش)

باراك تزوج بعد ثلاثة أعوام من انفصاله عن زوجته الأولى نافا (الفرنسية)
ذكرت صحيفة إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق وزير الدفاع الحالي إيهود باراك سيعقد قرانه على سيدة كان قد تعرف عليها قبل 40 عاما.

وذكرت صحيفة معاريف أن باراك المطلق منذ أربعة أعوام سيقيم غدا الجمعة حفل زفافه على نيلي برييل في منزله في تل أبيب بحضور عدد قليل من أصدقائه وأقاربه.

ونقلت الصحيفة عن أحد المدعوين للحفل أن التحضيرات للزفاف تمت بسرية تامة، في إجراء يذكر بالأيام التي عمل فيها باراك قائدا للجيش.

ولم يصدر تعليق فوري على النبأ من مكتب باراك الذي يتزعم أيضا حزب العمل الإسرائيلي.

وانتخب باراك الذي يقدم بوصفه بطلا قوميا عام 1999 عاشر رئيس للحكومة في إسرائيل. وعرفت زوجته نافا في ذلك الحين بدورها في التخفيف من تصرفاته الفظة.

وفي العام 2003 أي بعد عامين من هزيمته الانتخابية فاجأ الزوجان اللذان أنجبا ثلاث بنات المجتمع الإسرائيلي بالإعلان عن اعتزامهما الطلاق بعد ارتباط دام 34 عاما.

وفي الفترة نفسها أحيا باراك علاقته ببرييل التي تعرف بها عندما كان مجندا.

وبدأت برييل (63 عاما) -وهي موظفة علاقات عامة- بالظهور في الفترة الأخيرة إلى جانب بارك بصورة علنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة