آلاف الأميركيين يتظاهرون ضد سياسات بوش   
الخميس 1426/10/1 هـ - الموافق 3/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 4:16 (مكة المكرمة)، 1:16 (غرينتش)
نشطاء تظاهروا ضد أوضاع سجناء غوانتنامو يوم الثلاثاء (الفرنسية)
خرج الآلاف الأميركيين في أنحاء متفرقة من الولايات المتحدة في مظاهرات مساء أمس الأربعاء ضد سياسات الرئيس الأميركي جورج بوش بما فيها الحرب على العراق وما اعتبروه سوء إدارة أزمة إعصار كاترينا.
 
فقد استغلت جماعات مناهضة لسياسة الإدارة الحالية تأسست حديثا ذكرى إعادة انتخاب بوش للتظاهر في العديد من المدن الأميركية منها نيويورك ولوس أنجلوس وسياتل وسان فرانسيسكو وشيكاغو.
 
ودعا المتظاهرون بوش للاستقالة بسبب وضع إدارته الحالي التي عصفت بها العديد من الأزمات من سقوط أكثر من ألفي قتيل أميركي بالعراق مرورا بالأعاصير الأخيرة وفضائح كبار المستشارين.

ففي نيويورك خرج طلاب المدارس الثانوية والجامعات للالتحاق بآلاف المتظاهرين الذين تجمعوا في ساحة "يونين إسكوير" قبل أن يتوجهوا إلى ساحة "تايمز إسكوير" على بعد نحو ميلين فيما كانت الشرطة ترافقهم على جانبي الطريق.
 
وذكرت الأنباء أن الشرطة اعتقلت سبعة أشخاص رغم أن المظاهرة كانت سلمية اقتصرت على الهتافات واللافتات المناهضة لسياسة بوش.

وقال منظمو المظاهرة إنهم يعتزمون التشويش على خطاب الرئيس بوش عن حالة الاتحاد في يناير/ كانون الثاني المقبل.

وكانت مظاهرة أخرى قد خرجت الثلاثاء أمام وزارة العدل الأميركية للتنديد بأوضاع معتقلي غوانتنامو مطالبين الوزارة بمراجعة أوضاع هؤلاء السجناء وإطلاق سراحهم.
 
يذكر أن الحركة المناهضة للحرب على العراق في الولايات المتحدة قد تصاعدت في الآونة الأخيرة عززتها الأزمات التي تعرضت لها إدارة الرئيس بوش.
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة