ملك السعودية يبحث قضايا المنطقة في أنقرة   
السبت 1428/11/1 هـ - الموافق 10/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:13 (مكة المكرمة)، 10:13 (غرينتش)

أنقرة أكدت تطابق وتكامل وجهات نظر البلدين في القضايا الهامة (الفرنسية)

منح الرئيس التركي عبدالله غل وسام الشرف للملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز، الذي زار تركيا في المحطة الأخيرة من جولته الأوروبية، التي شملت كل من بريطانيا وإيطاليا وألمانيا.

وبحث الملك عبد الله مع الرئيس غل ورئيس وزرائه رجب طيب أردوغان ووزير الخارجية علي باباجان، تطورات الوضع بالعراق، وعملية السلام بالشرق الأوسط، بالإضافة إلى سبل تطوير العلاقات الاقتصادية الثنائية.

وكانت الرئاسية التركية أكد ت في بيان خاص أن وجهات نظر البلدين إزاء مسائل الشرق الأوسط، خصوصا العراق والقضية الفلسطينية ليست متطابقة فحسب بل متكاملة.

واعتبرت الرئاسة في البيان أن زيارة الملك السعودي لها دلالاتها الخاصة لجهة إقرار الأمن والاستقرار في العراق، و"لحماية وحدة هذا البلد".

وتعد هذه الزيارة هي الثانية من نوعها للملك السعودي إلى تركيا في أقل من سنتين.

مباحثات بالقاهرة
ومن المقرر أن يتوجه الملك عبد الله إلى القاهرة، حيث سيجري مباحثات مع الرئيس المصري حسني مبارك بشأن تطورات الأوضاع الإقليمية الراهنة.

ومن المتوقع أن تتضمن المباحثات الأزمة السياسية في لبنان، والوضع في العراق، وعملية السلام في الشرق الأوسط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة