قناة الليبية تبث من لندن   
الأربعاء 1430/5/5 هـ - الموافق 29/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:35 (مكة المكرمة)، 17:35 (غرينتش)
قناة الليبية مرتبطة بسيف الإسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي (الأوروبية-أرشيف)

كشفت مصادر إعلامية وسياسية ليبية النقاب عن أن السلطات الليبية أفرجت اليوم عن المدير التنفيذي لقناة الليبية الفضائية المستقلة عبد السلام المشري بعد يوم من اعتقاله، مؤكدة أن القناة ستنتقل إلى العاصمة البريطانية لندن لتواصل بثها من هناك بذات الاسم.

ونقلت قدس برس للأنباء عن الناشط السياسي الليبي نعمان بن عثمان تصريحات أكد فيها أن القناة تعاقدت بالفعل مع شركة إنجليزية للبث وأنها الآن بصدد نقل أعمالها كلها تمهيدًا لانطلاق بثها من لندن.
 
وكانت الحكومة قد سيطرت على قناة الليبية المرتبطة بسيف الإسلام القذافي نجل الزعيم الليبي معمر القذافي ووضعتها تحت سيطرة الهيئة العامة لإذاعات الجماهيرية ليلة الاثنين الماضي دون إبداء الأسباب حول هذه الخطوة.

غير أن مصادر مقربة من الحكومة وصحفيين قالوا إن القناة بثت برامج أغضبت السلطات، من بينها برنامج ركز على اللجان الثورية المكونة من مؤيدين للقذافي يتهمهم معارضون بتعذيب معارضين وقتلهم في الداخل والخارج على مدى العقود الثلاثة الأخيرة.

ويرى آخرون أن الأزمة بين القناة والحكومة الليبية كانت على أثر ما قيل إنه احتجاج مصري على طريقة تعاطيها مع أزمة ما يعرف بـ"خلية حزب الله".

كما نقلت الوكالة عن مصدر إعلامي فضل عدم الإفصاح عن اسمه أن السلطات المصرية طالبت بإلغاء برنامج "قلم رصاص" الذي يعده ويقدمه الإعلامي المصري حمدي قنديل إلا أن قرار القناة الانتقال للبث من لندن يؤكد أنها لن تتنازل عن قنديل الذي يعد برنامجه أساسًا من هناك.

وأضاف المصدر ذاته أن القاهرة أعربت عن قلقها إزاء طاقم قناة "الليبية" الذي قالت إنه يضم عناصر لبنانية معادية لمصر وتحديدا من حركة أمل وحزب الله وأتباع ميشيل عون، على حد تعبيره.

والقناة مملوكة لشركة الغد للخدمات الإعلامية التي تدير أيضا محطتي إذاعة وصحيفتين، وقد حاولت البث من مدينة دبي الإماراتية أو من العاصمة الأردنية عمان، لكن سلطات البلدين لم تتجاوب معها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة