مسؤول عراقي يعلن تسوية الخلاف مع الفيفا   
الخميس 25/5/1429 هـ - الموافق 29/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:36 (مكة المكرمة)، 22:36 (غرينتش)
منتخب العراق وصل إلى أستراليا استعدادا لمباراة الأحد المقبل (الأوروبية)

قال بسام الحسيني مستشار رئيس الحكومة العراقية لشؤون الرياضة والشباب اليوم الأربعاء إن منتخب بلاده لكرة القدم سيخوض مباراته ضد أستراليا الأحد المقبل ضمن تصفيات مونديال 2010، بعدما تم إخطار الاتحاد الدولي (فيفا) بأن قرار الحكومة بتجميد اللجنة الأولمبية المحلية لا يشمل الاتحاد العراقي لكرة القدم.
 
وأشار الحسيني إلى إرسال "كتاب توضيحي" إلى الفيفا يتضمن قرار الحكومة العراقية بشكل مفصل ويوضح أنه لا يشمل اتحاد كرة القدم الذي سيستمر في مواصلة أنشطته لحين إجراء الانتخابات المقبلة.
 
وكان المنتخب العراقي بطل كأس آسيا الأخيرة وصل بالفعل إلى أستراليا في وقت سابق من اليوم استعدادا للمباراة المقررة الأحد ضمن الجولة الثالثة لتصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم المقبلة.
 
وقرر الفيفا برئاسة السويسري جوزيف بلاتر أمس الأول الاثنين إيقاف
العراق عن المشاركات الدولية وحدد مهلة تنتهي مساء غد الخميس لترجع
الحكومة العراقية عن قرار حل الاتحادات الرياضية المحلية.
 
من جانبه قال أحمد راضي أحد أبرز نجوم المنتخب العراقي سابقا والعضو الحالي بالبرلمان العراقي إن الفيفا تراجع عن موقفه "استجابة لطلب أسترالي
يتعلق بأمور إدارية ومالية، دون النظر للمسببات التي يعاني منها الجانب العراقي".
 
وكان راضي يشير بذلك إلى ارتباط الاتحاد الأسترالي ببيع حقوق النقل التلفزيوني للمباراة، وهو ما تردد أنه يقدر بملايين الدولارات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة