روسيا تجري تمارين لقاذفاتها الإستراتيجية بالقطب الشمالي   
الثلاثاء 1428/8/22 هـ - الموافق 4/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:28 (مكة المكرمة)، 3:28 (غرينتش)

القاذفة الروسية تي يو-95 (الفرنسية-أرشيف)
قال سلاح الجو الروسي في بيان إن 12 قاذفة إسترتيجية روسية بدأت أمس تمارين تستمر يومين في القطب الشمالي تشتمل على إطلاق صواريخ عابرة للقارات.

 

وجاء في البيان أن القاذفات وهي من طراز تي يو-95 إم سي ستجري تمارين تكتيكية في شمال روسيا وفي الدائرة القطبية الشمالية تطلق فيها صواريخ عابرة للقارات.

 

كما ستقوم القاذفات بعملية تموين في الجو مع فرق لطائرات إيليوشن 11-78.

وطبقا لوكالة الأنباء الفرنسية فإن منطقة التمارين تمتد من مطار انغلز في منطقة ساراتوف (فولغا) إلى مطار أنادير في تشوكوتكا بأقصى شرق روسيا, التي تعتبر جغرافياً قريبة من الولايات المتحدة, مرورا بمنطقة أمور في أقصى الشرق وأياكوتي بسيبيريا الشرقية وكومي  شمالا.

 

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن الشهر الماضي أن القاذفات الروسية بعيدة المدى ستستأنف طلعاتها, التي كانت قد جمدت عام 1992 بسبب نقص الأموال اللازمة.

 

ويتزامن هذا الإعلان مع تصريح لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في وقت سابق أمس بأن بلاده تعتبر قضية كوسوفو والدرع الصاروخي الأميركي خطين أحمرين لا يمكن التفاوض بشأنهما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة