بلير برام الله وملف الاستيطان على حاله   
الثلاثاء 11/11/1431 هـ - الموافق 19/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:10 (مكة المكرمة)، 18:10 (غرينتش)
بلير التقى عباس برام الله وسيلتقي نتنياهو اليوم (الفرنسية)

قال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة إن الجانب الفلسطيني لم يستلم أي طرح أميركي يقضي بتجميد إسرائيل الاستيطان لشهرين.

جاء ذلك بعد لقاء مبعوث اللجنة الرباعية الدولية توني بلير مع رئيس السلطة محمود عباس في رام الله.
 
وأشار أبو ردينة إلى أن بلير لم يحمل أي جديد وأنه سوف ينقل الموقف الفلسطيني بشأن الاستيطان إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي سيلتقيه اليوم.

وكان الرئيس الفلسطيني قد جدد أمس أثناء لقائه وزير خارجية اليونان قوله إن وقف الاستيطان ليس شرطا مسبقا للاستمرار في المفاوضات، وإنما التزام واجب على إسرائيل حسب مرجعيات السلام، لافتاً إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما والاتحاد الأوروبي طالبوا إسرائيل بوقف البناء في الأراضي الفلسطينية.
 
وكان عباس قد جدد في مقابلة بثها التلفزيون الإسرائيلي الأحد رفضه استئناف المفاوضات مع نتنياهو، في ظل تمسك الأخير بمواصلة الاستيطان في الضفة الغربية، وأكد وجوب قيام الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967، واستعداد الجانب الفلسطيني لإنهاء الصراع وإنهاء ما أسماها المطالب التاريخية.

واستنكر متحدث باسم القيادة المركزية لجبهة التحرير الفلسطينية اليوم تصريحات عباس بخصوص المطالب الوطنية الفلسطينية التاريخية "وتوقيتها السياسي الخطير". واعتبر في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه أنها تهدد حق العودة وحقوق فلسطينيي عام 1948.
 
في هذه الأثناء ذكرت صحيفة هآرتس أن المحامي يتسحاق مولخو المبعوث الخاص لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رفض استلام ورقة مواقف فلسطينية، وأن السلطة الفلسطينية تعتزم التوجه إلى مجلس الأمن الدولي والمطالبة بإقرار عدم شرعية المستوطنات.
 
السلام الآن قالت إن وزارة الإسكان أقرت إقامة 238 وحدة استيطانية جديدة بالقدس(الفرنسية-أرشيف)
ورقة المواقف
ونقلت صحيفة هآرتس اليوم عن مصدر دبلوماسي قوله أمس إن رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات طلب تسليم مولخو ورقة المواقف الفلسطينية خلال لقاء بينهما في واشنطن قبل بضعة أسابيع بحضور موظفين أميركيين رسميين بينهم المبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل.
 
وأضافت الصحيفة أن الوثيقة التي أراد عريقات تسليمها إلى مولخو تضمنت المواقف الفلسطينية التي استعرضتها السلطة الفلسطينية أمام ميتشل خلال المفاوضات غير المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين.
 
وعقب مكتب نتنياهو على رفض مولخو تسلم ورقة المواقف الفلسطينية بالقول إنه لن يتم التطرق إلى ما يحدث في اللقاءات السياسية بادعاء الحفاظ على سريتها.

على صعيد آخر قالت حركة السلام الآن الإسرائيلية إن وزارة الإسكان الإسرائيلية أقرّت أمس مخططات استيطانية جديدة في القدس المحتلة في إطار بناء أربعة آلاف مسكن في إسرائيل العام المقبل.
 
ووفقا لهذه المخططات ستقام 238 وحدة في مستوطنتي راموت وبسغات زئيف في القدس المحتلة. وكانت حركة السلام الآن قد تقدّمت بالتماس للمحكمة العليا ضدّ عزم الحكومة تغيير موقفها وسياستها من البؤر الاستيطانية العشوائية التي التزمت بإخلائها في الاتصالات مع الأميركيين والفلسطينيين حسب ما تقول خريطة الطريق.
 
مستوطنو بيطار علييت أشعلوا النار في أراضي حوسان وقريتين بجوارها (الفرنسية)
إحراق مزروعات
في غضون ذلك أقدم مستوطنون إسرائيليون من مستوطنة بيطار علييت اليوم على إشعال النار في مساحات من أراضي قرى حوسان ووادي فوكين ونحالين في محافظة بيت لحم.

وهرعت طواقم الدفاع المدني الفلسطيني إلى مكان الحريق لإخماده دون أن يحول ذلك عن تكبد المزارعين في المنطقة خسائر فادحة جراء حرق محاصيلهم.
من جهة أخرى دهس مستوطن إسرائيلي بسيارته شابا فلسطينيا في قرية "تقوع" شرقي بيت لحم بالضفة الغربية قبل أن يلوذ بالفرار. وأوضحت مصادر محلية أنه تم نقل الشاب إلى المستشفى لتلقي العلاج، ووصفت حالته بالمستقرة.

وكان مستوطنون اقتحموا فجر اليوم "مقام يوسف" في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية حيث أدوا طقوسا دينية داخله قبل أن يشتبكوا مع الأهالي الذين احتجوا على دخولهم المقام الديني.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة