مشاحنات السرير تنغص نوم البريطانيين   
الأربعاء 17/4/1434 هـ - الموافق 27/2/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:51 (مكة المكرمة)، 18:51 (غرينتش)
النوم الهادئ ضروري لحياة زوجية سعيدة (الأوروبية)

كشفت دراسة جديدة اليوم الأربعاء أن مشاحنات السرير تكلف المتزوجين البريطانيين تسعين دقيقة من النوم الهادئ كل أسبوع وما يصل إلى عشر ليال كل عام، وتحدث غالبيتها بسبب الشخير.

ووجدت الدراسة التي نشرتها صحيفة ديلي إكسبريس أن المتزوجين البريطانيين يتشاحنون في السرير ثلاث مرات في الأسبوع مما يجعلهم يفقدون ساعات طويلة من النوم المريح، وهذا يعرضهم لمشاكل صحية.

وقالت إن أسباب مشاحنات السرير قد تكون بسيطة وتتعلق باحتكار أحد الطرفين للغطاء، أو غير مألوفة مثل إصرار أحد الزوجين على تقاسم الفراش مع حيوانه الأليف.

وأضافت الدراسة أن المتزوجين من مدن بيرمنغهام ومانشستر وغلاسكو هم الأكثر عرضة لمشاحنات السرير بين نظرائهم البريطانيين، تلاهم المتزوجون من مدن ليفربول ولندن وكارديف.

وأشارت إلى أن التململ احتل المرتبة الأولى على لائحة أكثر الممارسات العشر المسببة لمشاحنات السرير في أوساط المتزوجين البريطانيين، تلاه الشخير في المرتبة الثانية، ودرجة حرارة الجسم المختلفة في المرتبة الثالثة، واحتكار الغطاء في المرتبة الرابعة، والامتناع عن المعاشرة في المرتبة الخامسة.

واحتل إخراج غازات البطن المرتبة السادسة، وعدم إطفاء ضوء غرفة النوم السابعة، ومشاهدة التلفزيون عند نوم الطرف الآخر في المرتبة الثامنة، والاختلاف على موعد الذهاب إلى النوم في المرتبة التاسعة، في حين جاء تقاسم السرير مع الحيوانات الأليفة في المرتبة العاشرة، الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة