القاعدة تبث تسجيلا للعضو العشرين في هجمات سبتمبر   
الخميس 1427/5/26 هـ - الموافق 22/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 5:28 (مكة المكرمة)، 2:28 (غرينتش)

فواز النشمي  قتل على أيدي الأمن السعودي عام 2004 (الجزيرة)

أظهر تسجيل مصور على الإنترنت ومنسوب للقاعدة تصريحات لأحد أعضاء التنظيم يدعى فواز النشمي الذي قتل في تبادل لإطلاق النار عام 2004، قال فيه إنه كان العضو العشرين المفترض في المجموعة التي نفذت هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وكان تنظيم القاعدة قد نشر قبل أسبوع بيانا على الإنترنت جاء فيه أن "السعودي تركي بن فهيد المطيري -المكنى فواز النشمي- الذي قتل على أيدي الأمن السعودي عام 2004، كان قد اختاره الشيخ أسامة بن لادن حفظه الله ليكون الاستشهادي العشرين في غزوة الحادي عشر من سبتمبر 2001 وليس الأخ زكريا الموسوي الذي لا علاقة له بتاتا بالغزوة".

وأضاف البيان أنه تم تقديم موعد العملية "لبعض الظروف.. وأوضحها الأخ محمد عطا للقيادة العامة عبر الأخ رمزي بن الشيبة فك الله أسره"، في إشارة إلى أن المطيري لم يتمكن من الانضمام إلى المهاجمين الآخرين بقيادة عطا في الوقت المناسب.

وتابع "لم يكتب الله لتركي الشهادة مع إخوانه التسعة عشر، لكنه كتبها له مقبلا غير مدبر على ثرى جزيرة العرب في حي الملز بالرياض قبل عامين".

وكان أغلب المهاجمين الذين صدموا مباني في نيويورك وواشنطن بطائرات مخطوفة في هجمات سبتمبر، مواطنين سعوديين.

يشار إلى أن المطيري الذي شارك في هجوم على أجانب بمدينة الخبر السعودية عام 2004، هو أحد أربعة قتلوا أثناء تبادل لإطلاق النار مع القوات السعودية في الرياض. وكان هجوم الخبر أحد أشد هجمات القاعدة دموية في السعودية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة