القطاع الخاص المصري يمول أجر مدرب المنتخب   
الثلاثاء 15/3/1425 هـ - الموافق 4/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محسن صالح ترك تدريب منتخب مصر للإيطالي تارديلي (رويترز- أرشيف)
رد مسئول بالاتحاد المصري لكرة القدم على انتقادات إعلامية وشعبية لراتب المدرب الأجنبي للمنتخب، وأكد أن شركات من القطاع الخاص تساهم في دفعه وأن الاتحاد جمع بالفعل ما يكفي لتمويل هذا الراتب لمدة عام كامل.

وفي تصريحات بثتها وكالة رويترز للأنباء أمس، أشار عضو الاتحاد فيكن غيزمغيان إلى أن تعيين ماركو تارديلي نجم منتخب إيطاليا في الثمانينيات مدربا للمنتخب الأول براتب شهري قدره 40 ألف دولار جاء في إطار النهوض بمنتخب مصر بعد خروجه المخيب للآمال من كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت بتونس في وقت سابق من العام الحالي.

وتولى تارديلي هذا المنصب خلفا للمصري محسن صالح الذي قدم استقالته وتولى تدريب فريق النصر الذي يلعب في الدوري السعودي لكرة القدم.

وألقى تارديلي أول نظرة على فريقه الجديد من خلال معسكر تدريبي استمر ثلاثة أيام واختتم أمس الاثنين.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد تعرض لانتقادات واسعة النطاق قبل سنوات عندما تعاقد مع الفرنسي جيرار جيلي لتدريب المنتخب مقابل 30 ألف دولار شهريا، وعبر الكثيرون عن رفضهم لدفع هذا المبلغ الكبير مع وجود مدربين وطنيين يمكنهم تولي هذا المنصب.

من جهة أخرى تحدث غيزمغيان عن مساعي استضافة نهائيات كأس العالم 2010 وقال إن ملف مصر في هذا الشأن يتسم بالشفافية، مشيرا إلى أنها أول من شكل اتحادا لكرة القدم في القارة السمراء كما أنها كانت أول دولة أفريقية تنضم إلى عضوية الاتحاد الدولي لكرة القدم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة