اعتقال متظاهرين مناوئين للصين بفيتنام   
الأحد 1434/7/24 هـ - الموافق 2/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 11:13 (مكة المكرمة)، 8:13 (غرينتش)
المتظاهرون في هانوي رفعوا شعارات تندد بما أسموه العدوان الصيني (الفرنسية)

اعتقلت الشرطة الفيتنامية اليوم الأحد عشرات المتظاهرين في العاصمة هانوي خرجوا في احتجاجات مناوئة للصين، على خلفية النزاع الدائر بين البلدين منذ عشرات السنين.

وحدثت الاعتقالات عندما بدأ نحو 150 شخصا بالسير حول بحيرة هوان كيم بوسط هانوي، حيث ارتدى المتظاهرون قمصانا وحملوا لافتات تدعو إلى وضع حد لما أسموه العدوان الصيني في بحر الصين الجنوبي.

واعتقل أيضا صحفيان فيتناميان يعملان مع وسائل إعلام أجنبية عند الاحتجاج قرب بحيرة هوان كيم في هانوي، في حين أغلقت الشرطة نقاط تجمع المحتجين ووضعت محتجين في حافلات كانت منتظرة.

ويقول دبلوماسيون وخبراء إن الحزب الحاكم في فيتنام حريص على تقليص كل الاحتجاجات حتى تلك المناهضة للصين المنافسة والتي كان يتغاضى عنها في السابق، وذلك خشية تفاقمها وتحولها إلى حركات أكبر مناهضة لنظام الحكم في هانوي.

وقال شهود عيان لوكالة رويترز إن المتظاهرين خرجوا كرد على قيام سفن تابعة للبحرية الصينية بصدم سفينة صيد فيتنامية.

وتزايدت حدة التوترات في النزاع الإقليمي الدائر منذ عشرات السنيين في الأسابيع الأخيرة بعد أن اتهمت وزارة الخارجية الفيتنامية الأسبوع الماضي القوارب الصينية بالاصطدام بسفن صيد فيتنامية قرب جزر باراسيل المتنازع عليها.

وحذر رئيس وزراء فيتنام نجوين تان دونغ من إلحاق الضرر بالاقتصادات الإقليمية والتجارة العالمية إذا أشعلت "القوة المنفردة والادعاءات التي لا أساس لها" و"سياسات القوة" صراعا في بحر الصين الجنوبي، وكان دونغ يقصد الصين، لكنه لم يذكرها بالاسم.   

وردت الصين بالقول إن هذه الاتهامات "غير صحيحة على الإطلاق"، وتحدثت بدورها عن قارب صيد فيتنامي قالت إنه دخل المياه الصينية بصورة غير قانونية.

وتقول بكين بأحقيتها في معظم مساحة بحر الصين الجنوبي البالغة حوالي 3.5 ملايين كيلومتر مربع، بينما تؤكد كل من فيتنام وماليزيا والفلبين وبروناي بالإضافة إلى تايوان أحقيتها في أجزاء مختلفة من هذا البحر الذي يضم ممرات ملاحية رئيسية ويعتقد أنه غني بالاحتياطات النفطية والغاز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة