الكبسولات المنظفة للملابس أخطر على الأطفال   
الأربعاء 20/7/1437 هـ - الموافق 27/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 23:21 (مكة المكرمة)، 20:21 (غرينتش)

قالت دراسة جديدة إن منظفات غسالات الملابس المعبأة على شكل كبسولات أكثر خطورة في ما يتعلق بوصول الأطفال إليها، مقارنة بالأنواع الأخرى من منظفات غسالات الملابس والأطباق.

وقال مدير مركز أبحاث الإصابات في مستشفى نيشينوايد في كولومبس بولاية أوهايو الدكتور جاري أيه. سميث إن على الآباء والقائمين على رعاية الأطفال أن يفكروا في ما إذا كانت الراحة المحتملة البسيطة لكبسولات منظفات غسالات الملابس تساوي خطر تسمم الأطفال.

وقال سميث لرويترز هيلث عبر البريد الإلكتروني إن احتمال نقل الأطفال الذين وصلت أيديهم إلى كبسولات منظفات غسالات الملابس لإحدى منشآت الرعاية الطبية أو إصابتهم بحالة طبية خطيرة يزيد بشكل كبير عن هؤلاء الذين وصلوا إلى أنواع أخرى من المنظفات.

وأضاف أن الإصابة بغيبوبة وماء على الرئة والتوقف عن التنفس والوفاة لم يحدث إلا عند التعرض لكبسولات منظفات غسالات الملابس.

وحلل فريقه بيانات من النظام الوطني لبيانات التسمم بشأن أكثر من 62 ألف طفل تحت سن السادسة وصلت أيديهم إلى منظفات غسالات ملابس أو غسالات أطباق في 2013 و2014، وكان أكثر من نصف هذه الحالات للكبسولات المنظفة.

وابتلع أكثر من 80% من الأطفال المنظفات، وكانت كبسولات منظفات غسالات الملابس هي السبب الأكثر شيوعا في عمليات النقل للمستشفى والإصابة بحالات طبية خطيرة.

وقال سميث إن الكبسولات تشبه غالبا الحلوى أو العصير، كما أن حجمها مثالي كي يلتقطها الطفل الصغير ويضعها في فمه، مضيفا أن الغلاف سيبدأ في التحلل بسرعة في فم الطفل ويتدفق عندما يقوم الطفل بقضمه مما يدفع بالمنظفات المركزة في حلقه وفي مجرى الهواء.

وأصبحت الكبسولات المنظفة متوافرة في السوق الأميركية خلال السنوات الخمس الأخيرة، وتحظى بإقبال على نحو متزايد.

وقال إنه يجب نصح الآباء بتخزين منظفات غسالات الملابس في مكان مرتفع وبعيد عن متناول الأطفال وإغلاق الغسالات فورا بعد استخدامها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة