شوارزنينجر ينفي ترشحه لحكم ولاية كاليفورنيا   
الأربعاء 1422/2/2 هـ - الموافق 25/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نفى الممثل السينمائي الأميركي آرنولد شوارزنينجر عزمه على ترشيح نفسه لمنصب حاكم ولاية كاليفورنيا عام 2000 بعد أن راجت تكهنات في وقت سابق من العام حول هذا الأمر في أعقاب توجيهه الانتقاد لحاكم الولاية الحالي بسبب أزمة الكهرباء التي تشهدها الولاية.

وقال شوارزنينجر المولود في النمسا والذي ينتمي للحزب الجمهوري الأميركي في تصريحات لصحيفة لوس أنجلوس تايمز إنه يعطي الأولوية الآن لعمله في السينما ولعائلته. وأوضح قائلا "علي أن أتحلى بالإيثار عند هذه النقطة وأن أولي اهتماما لهذه الأمور".

إلا أن الممثل الذي يبلغ من العمر 53 عاما لم ينف نيته الدخول في معترك السياسة عندما قال إنه يؤجل الخوض فيها حتى "وقت آخر.. بعد أن يكبر أطفاله الأربعة الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و11 عاما".

وقال شوارزنينجر إنه بصدد التركيز على الانتهاء من أحد أجزاء فيلمه (أكاذيب حقيقية) ثم الشروع في إنتاج الجزء التالي من سلسلة أفلام المدمر وهو (المدمر 3).

وبقرار شوارزنينجر هذا يصبح أمين عام الولاية الجمهوري بيل جونز المرشح الأبرز أمام الحاكم الحالي للولاية غراي ديفز الذي يتوقع على نطاق واسع أن يعيد ترشيح نفسه.

وكانت تكهنات قد شاعت في شهر مارس/ آذار الماضي عن أن شوارزنينجر سيرشح نفسه لمنصب الحاكم على الرغم من نفيه ذلك علانية. إلا أن تعليقاته بدت كما لو كانت تهديدا للحاكم ديفز الذي وصفه شوارزنينجر بأنه مهزوز وأنه فشل في مواجهة أزمة الكهرباء المتزايدة في الولاية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة