إرشادات للتعامل السليم مع الغذاء بالصيف   
الخميس 1437/10/23 هـ - الموافق 28/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:14 (مكة المكرمة)، 16:14 (غرينتش)

قال مشرف سلامة الأغذية بمؤسسة حمد الطبية في قطر جويجي راموس إن بعض الأطعمة قد تشتمل على احتمال أعلى للتسبب في مخاطر صحية منها التسمم الغذائي إذا تم التعامل معها أو حفظها بطرق غير سليمة، وذلك في بيان توعوي بشأن الوقاية من العدوى بالأغذية خلال فصل الصيف.

وذكر راموس -في بيان صادر أمس الأربعاء تلقت الجزيرة نت نسخة منه- أن هذه الأغذية تشمل الأغذية غير المطهوة، والأطعمة التي تترك في درجات حرارة مرتفعة لوقت طويل بعد تجهيزها، واللحوم والدواجن المطهوة، وكذلك الأطعمة الغنية بالبروتين على اختلاف أنواعها.

كما تشمل هذه الأطعمة الوجبات المطهوة غير المبردة أو غير المخزنة جيدًا، ومنتجات الألبان غير المبسترة، والمايونيز، والبظة (آيس كريم) المصنعة في المنزل، وحتى الحمّص الجاهز للأكل، حيث يمكن لهذه الأصناف جميعًا أن تكون مصدرًا للتسمم الغذائي.

وأشار مشرف سلامة الأغذية إلى عدد من الخطوات الهامة التي يجب مراعاتها للحؤول دون تلوث الأطعمة، فقال "إن من أهم قواعد السلامة الغذائية طهو الطعام بالقدر الذي سيتم استهلاكه في نفس اليوم، أما طهو الأطعمة خلال اليوم لتقديمها في اليوم التالي (في الحفلات والمناسبات مثلاً) فهو ممارسة لا ينصح بها".

كما أن الكثيرين لا يولون أهمية كبيرة لعملية التخزين الصحيح للأطعمة المطهوة، فعند تخزين الأطعمة في الثلاجة لا بد من مراعاة وضع الأطعمة المطهوة في الرفوف العليا ووضع الأطعمة النيئة في الرفوف السفلى لتفادي انتقال أي عدوى أو ميكروبات.

وأضاف "غالبًا ما يهمل البعض أيضًا اتباع الطرق السليمة في تجهيز اللحوم والأغذية المجمدة لعملية الطهو، فبعض الناس يقومون بإذابة الثلج بالدجاج المجمد من خلال وضعه في حوض مغسلة المطبخ وتعريضه للماء الجاري دون الانتباه إلى ارتفاع درجة حرارة الماء، حيث ينبغي التأكد من أن درجة حرارة الماء المتدفق من الصنبور لا تتجاوز 21 درجة مئوية".

النظافة الشخصية تشمل غسل اليدين (الألمانية)

ماء بارد جار
وينصح بتعريض الأغذية المراد إخراجها من مرحلة التجمد إلى ماء بارد جارٍ، كما ينبغي الحرص على عدم نزع الغلاف عن الدجاج المجمد وغيره من المنتجات، لأن بقاءها في الغلاف يحد من فرص تلوثها كما يساعد ذلك على احتفاظها بقيمتها الغذائية، والأفضل من ذلك وضع المنتج في مكان مُبرَّد، ولكن يجب التخطيط لذلك مبكرًا حيث تستغرق هذه الطريقة وقتًا أطول.

وأردف راموس "لتبريد الوجبات الطازجة المطهوة قبل فترة قصيرة دون تعريضها لدرجة حرارة الغرفة لفترة طويلة، فإنه ينصح باستخدام طريقة حمام الثلج لتبريد الإناء الذي يحتوي على الطعام، أما إذا كان الطعام عبارة عن مواد صلبة فينصح بتقطيعها إلى قطع صغيرة ووضعها في حاوية صغيرة، ثم إقفال الحاوية ووضعها في حوض مغسلة المطبخ بعد وضع الثلج المجروش أو الماء المثلج تحتها وبذلك يتم تبريدها بسرعة دون تعريضها للمخاطر المذكورة".

وشدد راموس على أهمية النظافة الشخصية وتطبيق ممارسات النظافة لتجنب تلوث الأطعمة، قائلاً إنه لا تقتصر النظافة الشخصية على غسل اليدين، فلا بد من ارتداء ملابس مناسبة وتغطية الشعر بشكل جيد أثناء الطهو، لأن الشعر المتساقط في الأطعمة قد يلوثها، كما يجب التأكد من عدم إصابة من يقوم بتجهيز الطعام بأي مرض.

كما يجب الحرص على نظافة الأسطح والطاولات وجميع الأدوات في المطبخ والحرص على مكافحة الحشرات وضمان خلو المطبخ منها تماماً.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة