إحالة 12 متهما بتفجيرات الدار البيضاء للقضاء   
السبت 1424/4/15 هـ - الموافق 14/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

آثار إحدى تفجيرات الدار البيضاء (الفرنسية - أرشيف)
أحالت النيابة العامة في المغرب إلى قاضي التحقيق في محكمة الاستئناف بالدار البيضاء 12 شخصا متهمين بالتورط في التفجيرات التي وقعت في 16 مايو/ أيار الماضي.

ووصف بيان رسمي المتهمين بأنهم "انتحاريون احتياطيون" كانوا يعدون لارتكاب هجمات مماثلة في مدن مغربية أخرى.

وبين المتهمين عبد الإله الفزازي نجل محمد الفزازي الذي تعتبره السلطات المغربية المنظر والزعيم الروحي للجماعة السلفية الجهادية والمعتقل أيضا في إطار التحقيق الذي جرى بعد التفجيرات. وتتهم جهات التحقيق المغربية الجماعة السلفية بالتورط مباشرة في تفجيرات الدار البيضاء التي أوقعت 43 قتيلا بينهم 12 من منفذيها.

وجاء في قرار الاتهام أن عبد الإله الفزازي عنصر نشط بالجماعة السلفية وتدرب في أفغانستان على "استعمال السلاح وصنع المتفجرات". وأوضح البيان أن عبد الإله بعد عودته من أفغانستان التقى بالفرنسي ريشار أنطوان المتهم أيضا في التحقيقات. وأضاف أن هؤلاء اتهموا بـ"تأسيس جمعية إجرامية والتآمر على أمن الدولة والقيام بأعمال تخريب وقتل في مناطق مختلفة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة